الأفريقي يمدد تفويض قواته بالصومال لمدة عام

عربية

الخميس, 20 يناير 2011 19:18

قرر مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقى اليوم الخميس تمديد قوة الاتحاد الأفريقى لحفظ السلام العاملة فى الصومال "أميصوم " لمدة 12 شهرا إضافية تبدأ إعتبارا من يوم الاثنين 17 يناير الجارى. واتخذ مجلس السلم والأمن هذا القرار خلال اجتماع عقده مساء اليوم الخميس بمقر مفوضية الاتحاد الأفريقى فى أديس أبابا وذلك بهدف بحث الأوضاع والتطورات الأخيرة فى الصومال وبحث سبل دعم وتعزيز عمل الحكومة المؤقتة من أجل الوفاء

بمهامها الانتقالية المتبقية وإرساء السلام والاستقرار فى البلاد.

وقال مجلس السلم والأمن - فى بيان عقب الاجتماع - إنه اتخذ هذا القرار بعد الاطلاع على القرارات والبيانات السابقة حول الوضع فى الصومال وخاصة البيان الصادر عن اجتماع المجلس رقم 245 والذى عقد على المستوى الوزارى فى 15 أكتوبر 2010 وكذلك بناء على قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة

رقم 1964 الصادر فى 22 ديسمبر 2010.

وتضطلع قوة أميصوم البالغ قوامها حاليا نحو 8500 جندى ،والتى نشرت لأول مرة عام 2007، بشكل رئيسى بمهمة حماية الحكومة المؤقتة الهشة المدعومة من الغرب من هجمات المتمردين وخاصة حركة الشباب المجاهدين التى عززت من قبضتها على جنوب ووسط البلاد بعد انضمام ميليشيا الحزب الإسلامى إليها فى قتال الحكومة يوم 21 ديسمبر الماضى.

ولاتمارس الحكومة المؤقتة التى يقودها الرئيس شيخ شريف شيخ أحمد سلطتها سوى على بعض أحياء العاصمة بمساندة أميصوم، وتساهم أوغندا بنحو 5400 جندى فى القوة بينما تساهم بوروندى ببقية العدد.

أهم الاخبار