رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جنبلاط: "مبادرة العرب" مدخل الحل بسوريا

عربية

الاثنين, 21 نوفمبر 2011 17:41
جنبلاط: مبادرة العرب مدخل الحل بسوريارئيس الحزب التقدمى الاشتراكى اللبنانى النائب وليد جنبلاط
بيروت - أ ش أ

 جدد رئيس الحزب التقدمى الاشتراكى اللبنانى النائب وليد جنبلاط التأكيد على ثوابته السياسية في تأييد التحولات الكبيرة التي تشهدها المنطقة العربية.

واعتبر فى حديثه الأسبوعى لصحيفة "الأنباء" غدا "الثلاثاء" الصادرة عن حزبه أن الحل الأمنى للأزمة السورية لن يشكل مقاربة صحيحة لمعالجة تفاقم الوضع، بسبب عدم الاستجابة للنداءات المتكررة للإصلاح.
وشدد على أن المدخل الأساسي للحل في سوريا يكمن في التطبيق الحرفي لبنود المبادرة العربية والقبول بالمراقبين والدخول في حوار حول المرحلة الانتقالية حتى بلوغ هدف التعددية والتنوع، محذرا من الاستمرار في الأعمال

الأمنية، ورافضا في الوقت ذاته التدخل الأجنبي تحت أي ذريعة ولأي سبب كان.
وفيما يتعلق بالواقع الداخلي اللبناني، أهاب "جنبلاط" بالقوى السياسية اللبنانية التعقل والهدوء وعدم جر لبنان إلى حيث لا يستطيع الاحتمال بفعل التصاق البعض بالنظام السوري أو مراهنة البعض الآخر على قرب سقوطه، ودعا إلى البحث في سبل تحصين الساحة الداخلية اللبنانية والسعي لعدم انزلاق لبنان إلى توترات ميدانية تصعب السيطرة عليها بفعل الانقسام الحالي والقطيعة الكاملة
التي تحكم العلاقات بين اللبنانيين.
ولفت إلى أن حساسية الوضع الحالي تحتم أقصى درجات التضامن الحكومي للحيلولة دون سقوط لبنان في الفراغ في ظل هذه اللحظة الإقليمية الحساسة، مشيرا إلى موقف لبنان في الجامعة العربية، وداعيا إلى اتخاذ مواقف أكثر توازنا.
كما رفض جنبلاط كشف لبنان أمام إسرائيل، مشددا على الأهمية الدفاعية لسلاح المقاومة وداعيا إلى استئناف الحوار الوطني لاستكمال النقاش في الخطة الدفاعية، معتبرا أن الاستيعاب التدريجي لسلاح المقاومة في إطار الدولة يصب في مصلحة جميع اللبنانيين ومن ضمنها المقاومة وفق صيغة يتم الحوار الهادىء والموضوعي بشأنها.
وفيما يخص المحكمة الدولية أكد تفهمه توجس حزب الله منها، إلا أنه اعتبر أن تمويلها يصب في مصلحة لبنان .

أهم الاخبار