"ميدفيديف" فى الضفة الغربية

عربية

الثلاثاء, 18 يناير 2011 12:22
كتب: محمد سعد


يقوم الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف بزيارة نادرة إلى الضفة الغربية المحتلة اليوم الثلاثاء. ويجري ميدفيديف محادثات بمدينة أريحا مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس حول كيفية إحياء عملية السلام فى الشرق الأوسط.
بينما تم إرجاء زيارة مماثلة لإسرائيل بسبب إضراب موظفي الخارجية الإسرائيلية.
يسعى الرئيس عباس، وفق موقع الـ بي بي سي، للحصول

على دعم موسكو باتخاذ موقف أشد صرامة تجاه إسرائيل والضغط عليها في مجلس الأمن الدولي.
قال بيان صادر عن الحكومة الروسية قبيل بدء الزيارة إن "محادثات ميدفيديف مع القيادة الفلسطينية تعكس التزام روسيا المبدئي بالجهود الدولية لتحقيق السلام والاستقرار في
منطقة الشرق الأوسط.
عبرت موسكو مؤخراً عن رغبتها في لعب دور أكثر فاعلية في الشرق الأوسط، لكن المراقبين يقولون إن هذه الرغبة لم تترجم حتى الآن إلى مواقف أو أفعال عملية.
يُذكر أن روسيا من بين الأعضاء الخمسة الدائمين بمجلس الأمن وهو ما يتيح لها استخدام حق الفيتو ضد أي مشروع قرار يقدم للمجلس.
ومن المقرر أن يلتقي ميدفيديف الملك الأردني عبد الله الثانى في عمان غداً الأربعاء.

أهم الاخبار