وزير اردني: لا نتحمل أكثر من شهر بدون الغاز المصرى

عربية

الجمعة, 11 نوفمبر 2011 01:59
وزير اردني: لا نتحمل أكثر من شهر بدون الغاز المصرىوزير الطاقة الأردنى
عمان - (شينخوا)

أكد وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني، قتيبة أبو قورة، اليوم (الخميس)، ان الوقود الخاص بتوليد الكهرباء يكفي حاجة البلاده لمدة شهر، وذلك بعد توقف امدادات الغاز المصري بالكامل جراء تفجير الانبوب الذي يغدي المملكة.

وقال أبو قورة، في تصريح صحفي اليوم إن امدادات الغاز الطبيعي من مصر توقفت بالكامل، إثر تفجير أنبوب يزود الأردن بالغاز فجر اليوم، لافتا الى ان كميات الوقود البديل الخاص بتوليد الطاقة الكهربائية متوافر، ويكفي حاجة توليد الكهرباء لمدة 30 يوما فقط.

وتابع ان هناك برامج مستمرة لاستيراد أي كميات إضافية تحتاجها

بلاده من الوقود الثقيل (السولار وزيت الوقود) لتوليد الكهرباء.

واضاف ان خط الغاز المصري كان يزود الأردن بنحو 150 مليون قدم مكعب يوميا من الغاز الطبيعي، قبل أن يتوقف عقب تفجيره للمرة السابعة منذ شهر فبراير الماضي.

ولفت الوزير الأردني الى أن اتصالات تجري مع الجهات المصرية المعنية، لمعرفة حجم الأضرار التي لحقت بالخط والفترة الزمنية لاستئناف مد بلاده بالغاز المصري.

وأشار إلى أن شركتي مصفاة البترول والكهرباء الوطنية تعملان لتأمين احتياجات محطات الكهرباء

الأردنية من المشتقات النفطية البديلة للغاز، حفاظا على استمرار توليد التيار الكهربائي ووصوله بجودة عالية، بعيدا عن أي انقطاعات.

وفجر مجهولون ليل الاربعاء الخميس خط انابيب الغاز المزود للاردن واسرائيل، في حادث هو السابع من نوعه خلال الاشهر التسعة الماضية، ما ادى الى توقف امدادات الغاز بالكامل.

وتجري السلطات المصرية تحقيقا في الحادث.

وتنص اتفاقية تزويد الأردن بالغاز المصري، التي وقعت عام 2004 ولمدة 15 عاما، على تصدير 240 مليون قدم مكعب يوميا إلى الأردن (2.4 مليار متر مكعب سنويا)، وهذه الكمية تكفى لإنتاج 80 في المئة من احتياجاته من الكهرباء.

وتوصل البلدان مؤخرا إلى اتفاقية معدلة تقضي برفع أسعار الغاز المصري المصدر إلى الأردن، والتي أقرها مجلس الوزراء الأردني منتصف اغسطس الماضي.

أهم الاخبار