حزب "بن علي" في الحكومة الجديدة

عربية

الأحد, 16 يناير 2011 11:24
تونس- وكالات:

زين العابدين بن علي

يجتمع رئيس الوزراء التونسي المكلف محمد الغنوشي اليوم الأحد مع عدد من الشخصيات المعروفة في البلاد لمناقشة تشكيل حكومة الوحدة الوطنية وتنظيم انتخابات بإشراف دولي.

وقال مصطفى بن جعفر رئيس حزب التكتل الديمقراطي للعمل والحريات إن عددا كبيرا من الشخصيات وصلت الى قصر الحكومة، واستقبلوا كلا على حدة. وأوضح بن جعفر لوكالة "فرانس برس" أن المشاورات تهدف إلى "وضع أسس عملية ديمقراطية وطي صفحة نظام فشل".

وأضاف أن الغنوشي سيجمع كافة هذه

الشخصيات "للتفاهم بشأن تشكيل حكومة وحدة وطنية والاتفاق على الشخصيات التي ستعمل لتجسيد هذه العملية للتوصل إلى تنظيم انتخابات شفافة ربما تتم بإشراف دولي".

وأشار إلى تشكيل لجنتين تهتمان بـ"التجاوزات وأعمال العنف" أثناء الحركة الاحتجاجية وبملف الفساد. ولفت بن جعفرالنظر إلى أن التجمع الدستوري الديمقراطي حزب الرئيس المخلوع لن يتم اقصاؤه من هذه العملية "لتجنب زعزعة استقرار جهاز الدولة

ولتفادي السيناريو العراقي".

وقد شاركت في المرحلة الأولى من المشاورات كافة الأحزاب السياسية المعترف بها والاتحاد العام التونسي للشغل والرابطة التونسية لحقوق الإنسان ومجلس عمادة المحامين.

وأعلن رئيس حزب النهضة الإسلامي راشد الغنوشي من منفاه في لندن أنه "يستعد" للعودة إلى بلاده ومستعد للمشاركة في حكومة وحدة وطنية.

وصرح الغنوشي بأن حكومة الوحدة الوطنية "أمر ممكن لكنه لن يكون سهلا"، موضحا أن "الاتفاق على قاعدة مشتركة، وعلى مشروع لمجتمع مشترك قد يستغرق بعض الوقت". وأضاف "جرى تدمير كل شيء في عهد الديكتاتورية. وإعادة تنظيم المجتمع المدني والمجتمع السياسي ستتطلب وقتا. هناك نوع من التشرذم".

 

 

أهم الاخبار