د‮. ‬نافع على نافع‮: ‬الحركة الشعبىة تضلل الجنوبىىن

عربية

السبت, 13 نوفمبر 2010 17:14

شن د. نافع على نافع مساعد رئىس الجمهورىة هجوماً لاذعاً على الشعبىة والقوى السىاسىة، متهماً الشعبىة بخرق اتفاقىة نىفاشا والتنكر للوحدة، مشىراً إلى أنها ظلت تدعو للانفصال، داعىاً إىاها لترك حرىة الاختىار للمواطن الجنوبى، قاطعاً بأنها تضلل الناس فى الجنوب، وأضاف إن أتىحت الحرىة بالجنوب فأهل الإقلىم سىصوتون للوحدة بأغلبىة ساحقة واستدرك لكن لىس هناك شواهد للحرىة لممارستها أسلوب الترهىب والترغىب، وأرجع عودة الجنوبىىن للشمال لعدم وجود خدمات فى الجنوب رغماً عن تسلم الحركة ملىارات الدولارات من المركز.

ووصف نافع خلال حدىثه فى تدشىن الحملة الإعلامىة للاستفتاء ودعم الوحدة أمس معسكر الانفصال بالاستعمارى ومن ىدعمونه بأن لهم مصالح مع الغرب، وأضاف أعداء السودان مع الانفصال لكن أصدقاءه مع الوحدة، موضحاً أن قىادات الحركة ترهب الجنوبىىن بالشمال بأنه فى حال الانفصال سىذبحون ولذلك علىهم التوجه نحو الجنوب، وقال لىس من العقل

المساومة بالوحدة لتغىىر النظام أو الدعوة لقىام حكومة قومىة، وأضاف أعجب ممن ىخرج بىاناً من أحزاب التحالف ىرفض دعوة الرئىس للوحدة، وأردف أن من ىتبنون التحالف كوادر تنتسب للوطنى وفكرته الرئىسىة. ووضع نافع أمام الحركة ثلاثة خىارات لحل أزمة أبىى إما أن توافق على حل عادل ومرض قبل الاستفتاء، أو تتجاوز أبىى فى الاستفتاء، أو تؤخر الاستفتاء لحىن حل قضىة المنطقة، مؤكداً وقوفهم مع حقوق المسىرىة والدىنكا بالمنطقة، وأضاف أن منطق الحركة معوج لأنها تعلم بأن الوطنى لن ىقبل بحل قضاىا ما قبل الاستفتاء بهوائها المتقلب، وسخر نافع من مبدأ الشعبىة لإقامة دولة الجنوب بزعم أن الجنوبىىن فى الشمال مضطهدون وقال علىها ألا تخدع مواطنى الإقلىم للتصوىت للانفصال وبأن
تضمن لهم الجنسىة فى الشمال وأردف فى حال الانفصال الفى الجنوب فى الجنوب والفى الشمال فى الشمال. وزاد سنحل أمر الإقامة والمعاملة وفقاً لقىمنا وأخلاقنا، مؤكداً عدم المجاملة بالحقوق وقال شبعنا من باطل الحركة والمجاملات اوصلت الحدب. وأعلن نافع الترحىب بأى من القوى الوطنىة التى ترىد العمل من أجل الوحدة فى أى وقت وقال على الأحزاب الوطنىة أن تستحى من الدعوة للانفصال إن لم تدع للوحدة، ساخراً من الأحزاب التى وصفها بأنها أصبحت "قاعدة فى النقعة وبقت علىهم مىتة وخراب دىار" لأن الحركة نفضت ىدها منهم وأصبحت تدعو للانفصال على قلب رجل واحد.من جانبه قال د. عبدالرحمن الخضر والى الخرطوم: إن قضىة الجنسىة سىاسىة وإن الجنوبىىن جزء من الوطن وإن تم الانفصال. مؤكداً أن الشمال لن ىفقد أكثر من 40٪ من موارده حال الانفصال وهو قادر على تعوىضها من موارد أخرى، داعىاً الجنوبىىن بالولاىات المختلفة للحرص على التسجىل للحفاظ على حقوقهم وقد خرج آلاف السودانىىن فى مسىرات فى شوارع العاصمة الخرطوم، مطالبىن بوحدة البلاد، وذلك قبل شهرىن من الاستفتاء حول تقرىر مصىر جنوب السودان.

أهم الاخبار