رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الرئيس اللبناني يبدأ تشكيل الحكومة الجديدة

عربية

الجمعة, 14 يناير 2011 17:35
بيروت ـ وكالات الأنباء‮: ‬

يبدأ الرئيس اللبناني ميشال سليمان بعد‮ ‬غد استشارات نيابية لتسمية رئيس جديد للحكومة عقب سقوط حكومة سعد الحريري،‮ ‬وسط مؤشرات علي صعوبات قد تعترض المرحلة القادمة

في ظل استمرار الانقسام الحاد علي خلفية المحكمة الدولية.وأضاف بيان صادر عن رئاسة الجمهورية اللبنانية ان سليمان سيجري الاستشارات النيابية لتسمية رئيس الحكومة‮ ‬يومي الاثنين والثلاثاء في القصر الجمهوري‮. ‬يأتي ذلك بعد أن‮ ‬غرق لبنان في ازمة سياسية اثر تنفيذ وزراء حزب الله وحلفائه تهديدهم بالانسحاب من حكومة الوحدة الوطنية اذا لم تتم الاستجابة لمطالبهم بشأن المحكمة الدولية المكلفة بالتحقيق في اغتيال رئيس الوزراء الاسبق رفيق الحريري في فبراير‮ ‬2005‮ ‬في بيروت.وتسببت هذه الاستقالة الجماعية في انهيار حكومة سعد الحريري وبعثت المخاوف من تجدد الاضطرابات في لبنان‮.‬
واستقبل رجب طيب اردوجان رئيس الوزراء التركي في انقرة رئيس الحكومة اللبنانية المستقيلة سعد الحريري لبحث الازمة الناتجة عن انهيار الحكومة
اللبنانية‮. ‬ولا يشمل البرنامج الرسمي للزيارة اي مؤتمر صحفي مشترك،‮ ‬الا ان رئيسي الوزراء قد يدليان بتصريحات للصحفيين اثر انتهاء لقائهما الثنائي.ووصل الحريري الي انقرة‮ ‬آتيا من باريس حيث استقبله الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي
‮. ‬

وأعلن مصدر دبلوماسي اوروبي‮ ‬ان باريس تدعو الي تشكيل مجموعة اتصال دولية حول لبنان لمساعدته علي تخطي الازمة السياسية الحالية الناتجة عن سقوط حكومته.وأضاف المصدر ان فرنسا تدعو الي تشكيل مجموعة اتصال حول لبنان تضم الي جانبها،‮ ‬سوريا والسعودية والولايات المتحدة وقطر وتركيا،‮ ‬مع احتمال انضمام دول اخري اليها‮. ‬واوضح المصدر أنه سيلتقي ممثلون عن الدول الاعضاء في المجموعة خارج لبنان،‮ ‬بسبب التوترات الحالية هناك.وأشار إلي طرح فكرة تشكيل مجموعة الاتصال خلال استقبال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي

لرئيس حكومة تصريف الاعمال اللبنانية سعد الحريري في قصر الاليزيه.وأضاف ان الفكرة تدور حول ايجاد حل للأزمة السياسية الناتجة عن سقوط حكومة الحريري‮.‬

‮ ‬واعلن مسئولون امريكيون أن الولايات المتحدة تتابع عن كثب الوضع في لبنان بعد انهيار الحكومة اثر استقالة وزراء حزب الله وحلفائه منها.وقال الكولونيل ديفيد لابان المتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية‮ "‬البنتاجون‮": "‬نعلم ان التوتر السياسي والاضطرابات وأية اعمال عنف يمكن ان تنجم عنها أن تشكل تهديدا لاستقرار وأمن المنطقة‮". ‬واضاف ان وزارة الدفاع والحكومة الامريكية يرغبان في ان تلجأ جميع الاطراف الي الوسائل السلمية لتسوية الوضع‮.‬

وأضاف فيليب كراولي المتحدث باسم وزارة الخارجية ان الدعم العسكري مهم جدا لاستقلال لبنان.واستبعد الحاجة في هذه المرحلة الي اعادة النظر في المساعدات الامريكية الي لبنان،‮ ‬وتوقع ظهور حكومة جديدة من خلال اجراءات دستورية‮. ‬

ونددت كندا بسقوط الحكومة اللبنانية،‮ ‬معتبرة ان استقالة وزراء حزب الله وحلفائه تهدف الي تقويض الامن في لبنان ولا يمكن التسامح معها.وأضاف لورانس كانون وزير الخارجية الكندي في بيان له أن كندا تواصل دعم لبنان القوي والمستقل كما تستمر في دعم زعامة رئيس الوزراء سعد الحريري‮.‬

 

أهم الاخبار