إقالة الحكومة التونسية

عربية

الجمعة, 14 يناير 2011 16:07
تونس ـ الوكالات :

أعلن بن علي إقالة الحكومة التونسية والدعوة إلى حكومة مبكرة خلال ستة أشهر وسط أجواء توتر غير مسبوقة ومطالب بإقالة بن علي .

و رأي عام يائس من أن يكون للإجراء أثر ملموس يأتي ذلك بعد ساعات من اندلاع اشتباكات بين متظاهرين حاولوا اقتحام مبنى وزارة الداخلية وقوات الأمن التونسية، وخروج تظاهرة حاشدة بصفاقس.

وكان قد احتشد عشرات الآلاف من المحتجين في

مظاهرة أمام مقر وزارة الداخلية بالعاصمة تونس وطالبوا برحيل الرئيس بن علي ومحاسبة المسؤولين عن الفساد من مقربيه، كما تشهد أماكن أخرى مظاهرات مماثلة، يأتي ذلك بعد خطاب للرئيس التونسي تعهد فيه بإصلاحات جذرية.

وقال وقالت مصادر إن عشرات الآلاف من التونسيين التحقوا بشارع الحبيب بورقيبة الرئيسي في العاصمة وتجمعوا أمام وزارة الداخلية رافعين

شعارات تطالب باستقالة الرئيس ومحاسبة المسؤولين عن الفساد من أقاربه وأصهاره وغيرهم.

و أن المتظاهرين رددوا شعار "خبز وماء وبن علي لا"، في حين اكتفت قوات الأمن بحماية الوزارة ولم تطلق الأعيرة على المتظاهرين الذين تكونوا من مختلف شرائح المجتمع.

وأكد المحتجون أنهم في حالة اعتصام وعصيان مدني حتى يسقط النظام، ورددوا شعار "الاعتصام الاعتصام حتى يسقط النظام".

ومن ناحية أخرى ذكرت مصار أن عدد القتلى منذ الليلة الماضية قد وصل إلى 16 قتيلا حيث استخدم الأمن الرصاص الحي في مواجهة المتظاهرين والقتابل المسيلة للدموع .

أهم الاخبار