16 قتيلا ضحايا مواجهات في تونس

عربية

الجمعة, 14 يناير 2011 15:27
باريس – وكالات:

أعلنت مصادر طبية اليوم الجمعة أن المواجهات التي شهدتها تونس وضواحيها الليلة الماضية أسفرت عن مقتل 16 شخصا، فيما قدم سفير تونس في "اليونيسكو" المازري حداد استقالته من منصبه.

وفرق عشرات من عناصر الأمن نزلوا من حافلات بالهراوات والقنابل المسيلة للدموع الاف المحتجين في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة اليوم عند محاولة عدد كبير من المتظاهرين القيام بتجمع آخر امام وزارة الداخلية.

وحاول بعض المتظاهرين الذين بدا مئات منهم في التجمع في الشارع الرئيسي بالعاصمة قبل ان يتحول عددهم الى عدة الآف بوصول مسيرات متتالية، التصدي لقوات الامن بكراسي وحجارة ومظلات المقاهي.

وطالب المحتجون بتنحي بن علي فورا رغم تعهده بعدم خوض انتخابات الرئاسة القادمة عام 2014 في مسعى لإنهاء أسوأ اضطرابات خلال فترة حكمه.

ودعت فرنسا الرئيس التونسي زين العابدين بن علي

إلى الوفاء بوعود قطعها على نفسه ووصفتها بأنها خطوة في الاتجاه الصحيح وحثته على بذل قصارى جهده لإعادة الأمن بعد أيام من أحداث الشغب الدامية.

وكان بن علي قد وعد في كلمة نقلها التليفزيون يوم الخميس بعدم الترشح لفترة رئاسة جديدة عام 2014 وبالسماح بحرية وسائل الإعلام وأمر الشرطة بالكف عن إطلاق النار على المحتجين.

في ذات السياق، قدم سفير تونس في "اليونيسكو" المازري حداد استقالته من منصبه الجمعة بعد ايام من مناشدته الرئيس زين العابدين بن علي

"وقف حمام الدم".

 

أهم الاخبار