رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تظاهرات بتونس تدعو لاستقالة بن علي

عربية

الجمعة, 14 يناير 2011 09:41
تونس – وكالات:

الرئيس التونسي زين العابدين بن علي

تظاهر مئات التونسيين اليوم الجمعة في الشارع الرئيسي في قلب تونس مرددين هتافات مناهضة للرئيس التونسي

زين العابدين بن علي ، في اعقاب انسحاب قوات الأمن التي انتشرت بكثافة بالعاصمة في الأسابيع الماضية .

وهتف المتظاهرون "انتفاضة مستمرة وبن علي على برة" و"الشعب يريد استقالة بن علي" ، وذلك بعد ساعات من الهدوء في أعقاب الخطاب المتلفز الذي ألقاه بن علي وأعلن فيه عدم ترشيح نفسه في الانتخابات الرئاسية المقررة 2014.

وبدأت تونس المدينة تستعيد حركتها الاعتيادية

مع اعادة فتح المحلات التجارية والمقاهي واستئناف حركة سير السيارات بينما كانت تشهد توترا في الايام الماضية.

وهدف خطاب بن علي إلى إنهاء الاضطرابات الاجتماعية التي تواصلت لمدة شهر على خلفية المشكلات الاقتصادية ومحدودية الحريات المدنية.

ووعد بن علي بمجتمع ديمقراطي أكثر في تونس ، كما أمر قوات الأمن بالتوقف عن استخدام الذخيرة الحية ضد المتظاهرين.

كما أكد بن علي انه قرر اعطاء "الحرية الكاملة

للاعلام بكل وسائله والانترنت" في تونس، مؤكدا ان "العديد من الامور لم تسر" كما ارادها وخصوصا "في مجالي الديمقراطية والاعلام".

ورحب زعيم حزب المعارضة الرئيسي في تونس نجيب الشابي بما وصفه بقرار غير متوقع من جانب الرئيس زين العابدين بن علي بعدم خوض انتخابات الرئاسة القادمة في 2014 وباتخاذه إجراءات لتخفيف التوتر في البلاد.

وقال الشابي مؤسس الحزب الديمقراطي التقدمي لوكالة رويترز: إن هذا "الخطاب ينطوي على أهمية سياسية وينسجم مع آمال المجتمع المدني والمعارضة".

وتقول منظمات حقوق الإنسان: إن اكثر من ستين شخصا قد قتلوا برصاص قوات الأمن خلال الشهر الماضي فيما تقول الحكومة التونسية إن العدد أقل.

أهم الاخبار