رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ن.تايمز: إيران قد تصبح أكثر عدوانية

عربية

الخميس, 13 أكتوبر 2011 19:01
كتب - حمزة صلاح:

ذكرت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية أن اتهام أمريكا لإيران بدعم مخطط اغتيال سفير السعودية بواشنطن عادل الجبير، قد يزيد من حدة السياسة الإيرانية لتصبح أكثر عدائية تجاه كل من الولايات المتحدة والسعودية فى المستقبل.

وأوضحت الصحيفة أن إيران على خلاف بالفعل مع الولايات المتحدة والسعودية، حيث إن أمريكا تسعى جاهدة منذ فترة إلى تشديد الضغوطات وفرض عقوبات دولية على البرنامج النووى الإيرانى، كما أن إيران والسعودية تتنافسان منذ زمن بعيد على كسب النفوذ فى العالم الإسلامى.
ورأت الصحيفة أن المسئولين الأمريكيين حاولوا

إلقاء التهمة على إيران فى إطار نظرية استفزازية تقوم على أن الهدف الإيرانى من اغتيال السفير السعودى جاء بمثابة انتقام لمقتل عدد من علماء النووى الإيرانى خلال العامين الماضيين يُعتقد بأن إسرائيل قامت باغتيالهم بعد موافقة أمريكية ضمنية لإبطاء تقدم إيران تجاه سلاحها النووى.
ولفتت الصحيفة إلى أن السفير الإيرانى بالأمم المتحدة محمد خزاعى نفى الاتهامات الأمريكية، مشيرا إلى أن إيران كانت ضحية للإرهاب، وأن اغتيالات العلماء الإيرانيين
تم تنفيذها من قبل النظام الصهيونى بدعم من الولايات المتحدة".
ووصف بعض القادة الإيرانيين الاتهامات الأمريكية بأنها حالة تلفيق ساخرة تهدف إلى تشويه سمعة إيران وإلى إلهاء الأمريكيين عن مشاكلهم الداخلية وأزمتهم الاقتصادية.
وقال علاء الدين بروجردى، عضو بارز فى البرلمان الإيرانى: "لاشك فى أن هذه الاتهامات عبارة عن مؤامرة صهيونية أمريكية جديدة تسعى إلى تحويل الرأى العام الأمريكى عن الأزمة الداخلية التى يتصارع معها أوباما".
ومن جانبها، قالت واشنطن أن إيران عبرت ما يُوصف بـ"خط أحمر" فى مؤامرتها التى تجلب إلى الأراضى الأمريكية حربا طائفية بين الشيعة والسنة، حيث إن إيران الشيعية تتصارع مع السعودية السنية على النفوذ فى بعض مناطق الشرق الأوسط  مثل سوريا والبحرين.

أهم الاخبار