رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أكول يدعو لحكومة قومية في الجنوب

عربية

الأحد, 09 يناير 2011 15:43
كتبت- سحررمضان:

قال لام أكول رئيس الحركة الشعبية ــ التغيير الديمقراطي" إن الضمان الوحيد لاستقرار الجنوب هو أن تكون الحكومة الانتقالية قومية ذات قاعدة عريضة تشمل كل ألوان الطيف السياسي . وأشار"أكول" إلى أن الاتفاق بين حكومة الجنوب ومجموعة جورج أطور المنقسمة بوقف إطلاق النار؛ خطوة لابد من أن تتبعها خطوات للوصول إلى الاتفاق السياسي.

وشدد علي ضرورة أن يكون الاستفتاء نزيهاً وعادلاً، مؤكداً أن الجنوبيين لم يجدوا من يعمل على تبصيرهم بمآلات الانفصال، معبِّراً عن أسفه الشديد لموت ما يسمَّى بـ(مشروع السودان الجديد).

وأشار إلي أن اتفاقية مشاكوس كانت بداية النهاية للسودان الجديد، وأن الانفصال الآن ضربة قاضية لهذا المشروع الذي لم يرَ النور.

وأشار أكول إلى أن رحيل الزعيم الجنوبى جون جارانج وغيابه عن زعامة حكومة الجنوب كان له أثر كبير على مآلات الأوضاع بالجنوب وفي حال وجوده كانت ستكون كل المعادلات مختلفة تماماً.

من جهة أخرى اتهم حزب أكول كبير ضباط التسجيل في مقاطعة أولو بالاحتفاظ بـ(909) بطاقات تسجيل للاستفتاء بعلم محافظ المقاطعة.

وقال في بيان أصدره فى وقت سابق إن المحافظ أمر الجيش الشعبي باعتقال ايزاك أكوت دوبو وتلفيق تهمة شراء البطاقات ضده.

 

أهم الاخبار