داخلية الجزائر: الوضع تحت السيطرة

عربية

الأحد, 09 يناير 2011 13:24
الجزائر- أ.ش.أ


قال وزير الداخلية والجماعات المحلية الجزائري دحو ولد قابلية اليوم الأحد إن الأوضاع الأمنية تحت السيطرة بعد اندلاع مواجهات فى عشرين ولاية من أصل 48 ولاية، موضحا أن "أجهزة الأمن تقوم بمهامها بكل تبصر وصرامة، وذلك من أجل تفادي الانزلاقات والصدامات العنيفة مع

المشاغبين".
وأضاف ولد قابلية لوكالة الأنباء الجزائرية إن أعمال الشغب المستمرة منذ الأربعاء الماضي أسفرت عن وفاة ثلاثة أشخاص في ولايات مسيلة وتيبازة وبومرداس وإصابة 736 شرطيا و53 متظاهرا.
وردا على سؤال حول توقعه لاندلاع الاحتجاجات
قال: "لا يمكننا نكران حقيقة معرفتنا منذ مدة قصيرة أن غلاء الأسعار الذي غالبا ما يكون غير مبرر ومفتعل قد أثر سلبيا، وأدى إلى قلق لدى جميع الفئات".
وأوضح أن السلطات على دراية بأن الوضع الصعب للشباب أدى إلى انفصالهم كليا عن باقي المجتمع، وقيامهم بأعمال إجرامية وتخريب وسرقة، لم تسلم منها لا الأملاك الحكومية ولا الخاصة.

أهم الاخبار