النتائج النهائية للاستفتاء أول فبراير

الخطوات القانونية لانفصال الجنوب

عربية

الأحد, 09 يناير 2011 12:07
كتب - محمد جمال عرفة:


قال البرفيسور محمد إبراهيم خليل رئيس مفوضية استفتاء جنوب السودان إن النتائج النهائية لاستفتاء تقرير مصير جنوب السودان سوف تعلن في أوائل فبراير المقبل، مشيرا إلى أن أولي هذه النتائج ستعلن في جوبا عاصمة الجنوب يوم 22 يناير الجاري .

وأوضح "خليل" في تصريحات صحفية بالخرطوم، أن عملية الاقتراع ستستغرق سبعة أيام من 9 يناير حتي 15 يناير، على أن تعلن النتيجة الأولية من جوبا في 22 يناير والنهائية من الخرطوم في الأسبوع الأول من الشهر المقبل.

وأضاف أن الجنوبيين الذين سيصوتون بالولايات الشمالية يقارب عددهم 115 ألف مقترع، فيما يقارب عدد المقترحين بولايات الجنوب أربعة ملايين جنوبي تقريباً.

وقالت مفوضية الاستفتاء إن العدد الإجمالي للمسجلين الذين يحق لهم التصويت من أبناء الجنوب يبلغ (3.930.916) شخص منهم (3.753.815) سجلوا في ولايات جنوب السودان 52% منهم من النساء وأقل من (120) ألفا في الشمال ونحو

60 ألفا في ثماني من دول المهجر.

ووفقا لاتفاق تنظيم استفتاء الجنوب يشترط مشاركة 60% من الناخبين المسجلين في الاستفتاء كي يكون صحيحاً، وتعلن النتائج بموجب قاعدة 50+1 %.

ويوجد في الولايات الشمالية 174 مركز اقتراع، وولايات الجنوب 1500 مركز، بالإضافة إلى المراكز بدول المهجر الثماني، وبينها ثلاثة في مصر.

وتنص لائحة تنظيم عملية الإدلاء بالأصوات وفرزها مباشرة وعد أصوات الناخبين في أي من مراكز الاقتراع فور إعلان إغلاق باب التصويت من جانب موظفي المفوضية القائمين على العملية على أن يكون ذلك في نفس المركز الذي أجري فيه الاقتراع وستعلن النتيجة داخل المركز ويتم بعد ذلك تجميع كل نتائج المقاطعات لتعلن كولاية ومن ثم ترفع النتائج الولائية لمفوضية استفتاء جنوب السودان التي تقدم بدورها

إلى رئاسة المفوضية في الخرطوم لإعلان النتائج النهائية.

ويجوز الطعن في النتائج الأولية أمام المحكمة المختصة خلال ثلاثة أيام وتفصل المحكمة في الطعون خلال أسبوع حسب قانون الاستفتاء.

وفى نهاية هذه العملية تعلن مفوضية استفتاء جنوب السودان النتيجة النهائية والرسمية للاستفتاء في الخرطوم، علما بأنه يجب إعلان النتيجة النهائية في فترة أقصاها 30 يوما من تاريخ انتهاء الاقتراع.

ويشترط قانون الاستفتاء في الناخب أن يكون: مولودا من أبوين ينتمي كلاهما أو أحدهما إلي أي من المجموعات الأصيلة المستوطنة في جنوب السودان أو قبل الأول من يناير 1956 أو تعود أصوله إلى أحد الأصول العرقية في جنوب السودان أو يكون مقيما إقامة دائمة متواصلة دون انقطاع أو أي من الأبوين أو الجدين مقيما إقامة دائمة ومتواصلة دون انقطاع في جنوب السودان منذ الأول من يناير 1956م.

وقد أقر القانون بإمكانية إدلاء الجنوبيين بأصواتهم دون تقييدهم في مكان محدد إذ كان هناك بند تم إسقاطه تطالب به الحركة الشعبية ويفرض علي الجنوبيين الذين غادروا مناطق إقامتهم الأصلية قبل استقلال السودان عام 1956 أن يدلوا بأصواتهم في الجنوب وليس في أماكن إقامتهم الحالية.

أهم الاخبار