رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

النيابة العامة تطالب بتبرئة شيراك

عالمية

الثلاثاء, 20 سبتمبر 2011 17:40
باريس- ا ف ب:

طلبت النيابة العامة في باريس اليوم الثلاثاء تبرئة الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك الملاحق في قضية وظائف وهمية عندما كان رئيسا لبلدية باريس.

وطلبت النيابة أيضا التي تطرقت إلى مرور الزمن على الأحداث موضوع المحاكمة، تبرئة تسعة متهمين آخرين في الشق الرئيسي من هذه القضية.

ويحاكم شيراك منذ الخامس من سبتمبر بتهمة اختلاس أموال

عامة في قضية وظائف وهمية في مطلع تسعينيات القرن الماضي حين كان رئيسا لبلدية باريس (1977-1995). وقد تكون أسندت هذه الوظائف إلى أعضاء في حزب التجمع من اجل الجمهورية أو أحزاب صديقة.

ويواجه شيراك عقوبة سجن تصل إلى عشر سنوات.

وشيراك الذي يعاني من مشاكل صحية تؤثر على ذاكرته، أعفي من حضور جلسات المحاكمة التي تستمر حتى 23 من الجاري.

وشيراك رئيس الدولة الفرنسية بين 1995 و2007 كان محميا بحصانته الرئاسية خلال وجوده في قصر الإليزيه 12 عاما.

وتراجعت مدينة باريس عن صفة الادعاء بالحق المدني إثر اتفاق تعويض أبرم في 2010 مع حزب الاتحاد من أجل حركة شعبية وجاك شيراك. وقضى الاتفاق بأن يدفع شيراك والحزب أكثر من 2,2 مليون دولار للخزينة العامة.

أهم الاخبار