و. تايمز: إئتلاف نتنياهو يترنح

عالمية

الخميس, 06 يناير 2011 10:42


قال أعضاء كبار فى حزب العمل الإسرائيلى إن هناك الآن توافقا في الآراء داخل الحزب على ترك حكومة بنيامين نتنياهو في الشهور المقبلة إذا لم يكن هناك تحرك في عملية السلام. ونقلت صحيفة "واشنطن تايمز" الأمريكية اليوم الخميس عن إسحاق هرتسوج - أحد وزراء حزب العمل وأول من أعلن ترشيحه ليخلف وزير الدفاع إيهود

باراك فى زعامة العمل - قوله " نود أن نرى تحركا فى عملية السلام كعنصر رئيسي وهذا هو مطلبنا ونأمل أن يتحرك نتنياهو والفلسطينيون قدما للأمام فى عملية السلام.
وأضاف "ما زالت أرى إمكانية تنفيذ ذلك وعلينا أن نتيح فرصة لتنفيذه ولكننا نتحدث عن
نافذة صغيرة جدا من الفرص، ومع ذلك فإن الصورة العامة تشير إلى أن حزب العمل فى طريقه للخروج من الإئتلاف".
وذكرت الصحيفة أن هرتسوج ووزراء حزب العمل الآخرين انضموا إلى الدعوة التى أطلقها أفيشاي برفرمان بتوجيه إنذار إلى نتنياهو بشأن عملية السلام. ونقلت عن برفرمان قوله "لقد دخلنا الحكومة لدفع عملية السلام"، مضيفا أن "باراك فشل في الواقع مرت ستة أشهر، وما هي النتيجة؟ لدينا حكومة يمينية وأنا أقول كفى".

أهم الاخبار