تدريس الجنس بالصور لأطفال الصين

عالمية

الأحد, 21 أغسطس 2011 14:38
كتب– محمود الفقي:

أثار كتاب جنسي مقرر على الطلاب في بكين جدلاً واسعاً في كل أنحاء الصين بسبب وصفه الصريح والمكشوف للعلاقة الحميمية بين الزوجين، فضلاً عما صاحب الدروس من رسوم توضيحية!

ونقلت صحيفة (شنغهاي ديلي) الصينية أن الكتاب رغم قوله إنه يقدم الإرشاد والثقافة الجنسية للتلاميذ إلا أن بعض الآباء قلقون من المحتوى ومن كونه لا يتناسب مع تلاميذ المرحلة الابتدائية.
ومن بين أبرز فصول الكتاب فصل بعنوان "جسدي" وفصل آخر بعنوان "منع الإيدز والسيطرة عليه".
وفي فصل بعنوان "من أين أتيت" ثمة تفاصيل الجماع مع شرح كيفية تلقيح الحيوان المنوي للبويضة ويصاحب ذلك

رسوم كارتونية.
وصرح مسئولو التعليم في بكين أن الكتاب سوف يتم تدريسه في مدارس معينة كمرحلة تجريبية ابتداءً من الشهر المقبل ثم يتم تعميمه على كل المدارس الابتدائية في سائر أنحاء بكين.
وقال زانج ميماي مدير مركز تعليم الجنس بجامعة كابيتال نورمال إن الكتاب يجمع بين تعليم الجنس الغربي والثقافة الصينية التقليدية بحيث يتوفر الشكل الأمثل للتدريس أمام التلامذة والآباء.
كما أكد زانج أن المنهج الموضوع لتدريس الجنس مبسط جداً ولا يوجد في كثير من المدارس الابتدائية والإعدادية؛
لكن بعض الآباء أكدوا أن أسلوب الكتاب صريح ومكشوف. وقد ظهرت الكثير من التعليقات الناقدة على هذا الخبر على موقع الجريدة، بالإضافة إلى أن الكثير من الآباء الذين عبروا عن خوفهم من إثارة هذه الكتب لغرائز الأطفال في وقت مبكر.
لكن استبياناً على الإنترنت قد أظهر أن معظم الناس يرحبون بهذا الكتاب بينما وجد 18% فقط من المشاركين (وعددهم جميعاً 1200) أن الكتاب شديد الجرأة.
ووصف د. شينج إكسيوموني وهو واحد من فريق طبي يقوم بالرد على الاتصالات التي تأتي إلى خط شنغهاي الساخن لتقديم النصائح الجنسية للفتيات وصغار النساء بأنه كتاب مفيد قائلاً إنه يقدم الثقافة الجنسية خاصة وأن بعض الفتيات قليلات الوعي لدرجة أنهن أحياناً يتصلن به ليستفسرن عن إمكانية الحمل بعد تقبيل الشباب لهن.

أهم الاخبار