أردوغان يقطع صلته بحزب السلام والديمقراطية

عالمية

الأحد, 21 أغسطس 2011 10:18
أردوغان يقطع صلته بحزب السلام والديمقراطيةاعتبر رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الذين لا يضعون مسافة مع المنظمة الارهابية "حزب العمال" مشتركون في الجريمة التى وقعت يوم الاربعاء الماضى
أنقرة - أ ش أ:

اعتبر رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الذين لا يضعون مسافة مع المنظمة الارهابية "حزب العمال" مشتركون في الجريمة التى وقعت يوم الاربعاء الماضى وأسفرت عن مقتل تسعة عناصر من القوات التركية في جنوب شرق تركيا

وذكرت صحيفة "ميلليت" التركية اليوم الاحد أن اردوغان قرر عدم تقديم التهنئة بعيد الفطر لقيادي حزب السلام والديمقراطية الكردي

الممثل بالبرلمان وعدم تحديد موعد معهم لإجراء الاستشارات اللازمة بصدد إعداد الدستور الجديد في الفترة القادمة.

و حسب المعلومات الواردة من الكواليس السياسية فإن رئيس البرلمان جميل شيشك سيتبع نفس الموقف مع أعضاء حزب السلام والديمقراطية وحرمانهم من الاشتراك في لجنة التوافق لإعداد دستور جديد يحل

محل الدستور الذي اعد خلال فترة الانقلاب العسكري عام 1980.

وأضافت المعلومات أن سبب اتخاذ اردوغان وشيشك مثل هذا الموقف هو استمرار وقوف الحزب الكردي إلى جانب منظمة حزب العمال الكردستاني الارهابية التي صعدت هجماتها ضد قوات الامن التركية في الآونة الاخيرة .

وكان أوردغان قد تحدث عن "عهد جديد" محذرا من أن "الذين لا يبتعدون عن الارهاب سيدفعون الثمن"، في رسالة موجهة الى السياسيين الاكراد الذين يعتبرون مقربين جدا من حزب العمال الكردستاني.

 

أهم الاخبار