هاآرتس: إسرائيل تزود الأباتشي بقذائف مضادة للأفراد

عالمية

الجمعة, 31 ديسمبر 2010 13:08
القدس المحتلة:


كشفت صحيفة "هاآرتس" العبرية اليوم، الجمعة، أن الجيش الإسرائيلى سيقوم خلال الأشهر القريبة المقبلة بشراء قذائف صاروخية خاصة مضادة للأفراد لتركيبها على المروحيات الحربية من نوع "أباتشي" التي يستخدمها سلاح الجو. وأضافت الصحيفة أن هذه القذائف الصاروخية ستكون أكثر فاعلية من الصواريخ المضادة للدروع التي تطلقها هذه المروحيات.

وأوضحت "السلاح الرئيسى الذى تحمله طائرات الهليكوبتر الحربية من طراز أباتشي حاليا هو

الصواريخ المضادة للدروع من نوع هيلفاير الأمريكية الصنع المعدة لإصابة الدبابات والتى بوسعها اختراق الدروع السميكة والانفجار داخل الدبابات بكل قوة، غير أن هذه الصواريخ ألحقت غير مرة أضرارا بيئية جسيمة وأصابت أناساً أبرياء".

وقالت الصحيفة إن الاعتبار المركزى الذى يدرسه سلاح الجو فى موضوع ابتياع قذائف صاروخية مضادة للأشخاص

هو الكلفة، حيث يتكلف صاروخ هيلفاير عشرات الآلاف من الدولارات ويتوفر بأعداد قليلة نسبيا فى مخازن الجيش الإسرائيلى.

وعلى الجانب الآخر تبلغ كلفة القذائف الصاروخية ضد الأفراد آلافا معدودة فقط من الدولارات ويمكن إطلاقها بمعدل نيران أسرع بكثير من صواريخ الهيلفاير.

وأشارت هاآرتس إلى أن سلاح الجو الإسرائيلى يدرس أيضا احتمال شراء أحد نوعى القذيفتين الصاروخيتين التاليتين لتزويد مروحيات الاباتشى به، إما الصاروخ من نوع (هيدرا 70) الأمريكى الصنع أو الصاروخ من نوع ( سى آر فى 7)الكندى الصنع.