جلسة استثنائية للكنيست بسبب الاحتجاجات

عالمية

الثلاثاء, 16 أغسطس 2011 14:21
جلسة استثنائية للكنيست بسبب الاحتجاجات
القدس ـ أ ف ب:

قطع نواب الكنيست الاسرائيلي اليوم الثلاثاء إجازاتهم البرلمانية الصيفية للمشاركة في جلسة استثنائية لمناقشة حركة الاحتجاج الاجتماعي غير المسبوقة في اسرائيل.

وأعلن المتحدث باسم الكنيست يوتام ياكير أن25  نائبا طالبوا بهذه الجلسة الاستثنائية التي ستتركز على التساؤلات التي اثارتها الاحتجاجات ضد غلاء المعيشة في اسرائيل.

وبحسب استطلاعات الرأي فإن 80 بالمائة من الاسرائيليين يدعمون الاحتجاجات التى خرجت ضد غلاء المعيشة فى إسرائيل.

وتعهد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو بالتوصل الى "حلول عملية" لتخفيض تكاليف

المعيشة والفجوات الاجتماعية الا انه شدد على ضرورة الانصياع لبعض "القيود" لتحويل هذه الاصلاحات الى واقع.

ودعا نتانياهو الى الحفاظ على اطار الميزانية العامة واخذ "الهزة الخطيرة" التي يمر بها الاقتصاد العالمي على محمل الجد.

وقال نتانياهو اليوم الثلاثاء في اجتماع استثنائي امام لجنة المالية في الكنيست "يجب ان نحافظ على هدوئنا. نحن لا نستطيع كسر جميع القيود ولا يمكن ان

نطلق العنان لجميع التكاليف كما لو لم يكن هناك غد".

واضاف: "من الواضح ان العديد من الاسرائيليين يسعون جاهدين لتغطية نفقاتهم وان الفجوات الاجتماعية آخذة في الاتساع، سنقوم بتخفيض تكاليف المعيشة ونقلص هذه الفجوات فنحن بحاجة الى تغيير حقيقي".

الا ان نتانياهو حذر من "اننا لا نستطيع ان نبالغ او نضع حدودا لتكاليف كل شيء قائلين نحن ومن بعدنا الطوفان".

وعين نتانياهو لجنة برئاسة البروفسور في الاقتصاد مانويل تراكتنبرغ مسئولة عن فحص الخيارات وتقديم توصيات للحكومة بحلول سبتمبر.

من جهتها، تتهم المعارضة بزعامة تسيبي ليفني رئيسة حزب كاديما (يمين الوسط) نتانياهو بتعيين هذه اللجنة لكسب الوقت.

أهم الاخبار