مسلمو أمريكا الأكثر ولاءً رغم التمييز ضدهم

عالمية

السبت, 06 أغسطس 2011 13:50
كتبت – ولاء جمال جــبّـــة

كشف استطلاع للرأى أجرته مؤسسة جالوب، الأسبوع الماضى، على الجماعات الدينية فى أمريكا، عن تناقضات غريبة فى مجتمع المسلمين الأمريكيين، مشيراً إلى أن المسلمين أكثر تحمساً وإخلاصاً للمجتمع الأمريكى، بالإضافة إلى كونهم، أيضاً، الأكثر إيجابية وتفاؤلاً، والأقل نشاطاً سياسياً من أى جماعات دينية أخرى، على الرغم من التمييز الجائر الذى يواجهونه.

وأكد الاستطلاع، الذى نشرته صحيفة كريستيان ساينس مونيتور، على أن المسلمين فى الولايات المتحدة يعيشون حالة من العزلة بسبب شعورهم بعدم الراحة، وعدم الارتباط مع الثقافة

الأمريكية السائدة، علاوة على ذلك، فإنه يوفر نظرة ثاقبة فى تجارب المسلمين الأمريكيين بداية من تأثير انتخاب باراك أوباما رئيساً للولايات المتحدة، ونهاية بثقتهم بالنشطاء الذين يعملون نيابة عنهم.

ولفت الاستطلاع إلى أن 93% من المسلمين الأمريكيين يدينون بالإخلاص لأمريكا، وأن 57% يثقون فى نزاهة الانتخابات فى أمريكا، كما أنهم أكثر تفاؤلاً بشأن حياتهم خلال السنوات الخمس المقبلة، مقارنة بالمجموعات الدينية الأخرى، وأن

48% عانوا نوعاً من التمييز العنصرى والدينى، مما يجعلهم متقدمين بفارق كبير عن الكاثوليك، واليهود، والملحدين.

وأرجع الاستطلاع سبب التفائل الذى يشعر به المسلمون، على الرغم من هذا التمييز الجائر، إلى ازدياد ثرواتهم المالية، مشيراً إلى ارتفاع مستوى معيشة 64% من المسلمين فى أمريكا فى 2011، مقارنة 46% فى عام 2008.

وأشار الاستطلاع، أيضاً، إلى أن وجود أوباما رئيساً للولايات المتحدة له بالغ الأثر على المسلمين الأمريكيين، لذلك قام 80% من المسلمين الأمريكيين بالتصويت لأوباما، وهى تعد نسبة صادمةً مقارنة بتصويت المسلمين الأمريكيين للرئيس الأمريكى السابق بوش عام 2008 والذى كان 7%، ويأتى اليهود فى المرتبة الثانية بنسبة 65%.   

أهم الاخبار