رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الرئيس الروسي يهاجم أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي

عالمية

الجمعة, 05 أغسطس 2011 20:57
موسكو ـ أ ش أ:

هاجم الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف بشدة اليوم الجمعة أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي لحثهم مؤخرا موسكو على سحب قواتها من إقليمي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية المنشقين عن جورجيا.

ونقل عن ميدفيديف قوله - في أول لقاء صحفي يجريه مع الإعلام الجورجي منذ الحرب: "إن القرار الذي أصدره مجلس الشيوخ لا يعكس إلا آراء بعض أعضائه الخرفين".

وكان مجلس الشيوخ الأمريكى قد أكد الدعوة التي طالما اعتمدتها الإدارة الأمريكية للقوات الروسية لتنفيذ شروط قرار وقف إطلاق النار الذي

وضع نهاية للحرب التي دارت في صيف 2008 بين روسيا وجورجيا، وسحب قواتها من الاقليمين المذكورين.

وأضاف الرئيس الروسي أن "مجلس الشيوخ مجلس أجنبي، وهذا هو رأيهم الخاص، ولكني لا أهتم بما يقولون".

وتضمنت تصريحات ميدفيديف توبيخا نادرا لواشنطن بعد أن عمل عن كثب مع فريق الرئيس الامريكي باراك أوباما "لاعادة ضبط" العلاقات بين البلدين بعد توترها خلال الحرب مع جورجيا.

وقال الرئيس الروسي إن رئيس جورجيا ميخائيل ساكاشفيلي اتخذ قرار شن هجوم لاستعادة السيطرة على اوسيتيا الجنوبية مماأشعل الحرب مع روسيا بعد ان قامت كوندوليزا رايس وزيرة الخارجية الامريكية حينذاك بزيارة العاصمة الجورجية تبليسي لاظهار التأييد الأمريكي لحكومة ساكاشفيلي.
وأضاف "بعد زيارة رايس، توقف زميلي الجورجي عن الاتصال بي، وأنا متأكد انه توصل الى قراره (بخوض الحرب) بعد تلك الزيارة".

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد قالت في وقت سابق من الأسبوع الجاري إن القرار الذي اصدره مجلس الشيوخ الامريكي أثار "مزاجا انتقاميا" في تبليسي.

وتقول موسكو إن من حقهاالاحتفاظ بقواتها في الاقليمين الجورجيين بعد ان اعترفت باستقلالهما عقب الحرب.

أهم الاخبار