الأرجنتين تدعو للحوار لحل أزمة سوريا

عالمية

الخميس, 04 أغسطس 2011 23:34
بوينوس ايرس- ا ف ب:

أعربت الحكومة الأرجنتينية عن قلقها البالغ حيال الوضع في سوريا وحضت الافرقاء على البحث عن حل عبر الحوار مؤكدة رفضها أي تدخل أجنبي أو عسكري، كما جاء في بيان للخارجية الأرجنتينية نشر اليوم الخميس.

 وأوضح البيان أن الحكومة الأرجنتينية تعبر عن بالغ قلقها حيال الوضع الذي تشهده سوريا والتصاعد الواضح في استخدام القوة ضد

المدنيين والحصيلة المؤسفة للضحايا خصوصا أولئك الذين قتلوا في مدينة حماة خلال الأيام الماضية.

وقتلت قوات الأمن السورية 37 شخصا على الأقل الأربعاء بينهم 30 قتلوا بالقصف المدفعي على مدينة حماة، بحسب شهادات لناشطين حقوقيين.

وأكدت حكومة الرئيسة كريستينا كيرشنر ان حل الأزمة يجب أن

يبحث عنه عبر الحوار، من دون تدخلات أجنبية ومع استبعاد الحلول التي يخال انها تفرض عن طريق الأسلحة.

وجددت الحكومة الأرجنتينية التأكيد على رفض اي نوع من أنواع العنف ودعمها احترام الحريات العامة وحقوق البشر من دون قيود، موجهة نداء حازما للسلطات السورية كي تضع حدا لقمع تظاهرات المدنيين.

ويحوي البيان ايضا دعوة الى معالجة الوضع الانساني في سوريا وبطالب السلطات السورية بالتعاون الكامل مع المفوضية العليا لحقوق الانسان التابعة للامم المتحدة.

أهم الاخبار