ويكيليكس: حكومات طلبت التنصت على خصومها!

عالمية

الأحد, 26 ديسمبر 2010 09:41
بنما : أ ش أ

مارست حكومتا بنما وباراجواي ضغوطا على إدارة مكافحة المخدرات الأمريكية من أجل توسيع عمليات التنصت لجمع

معلومات عن خصومها السياسيين .

وذكر تليفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم الأحد أن وثيقة سرية يعود تاريخها إلى شهر أغسطس عام 2009 أشارت إلى أن رئيس بنما ريكاردو مارتينيلي بعث برسالة سرية إلى السفيرة الأمريكية لدى بلاده باربارا ستيفينسون طلب فيها المساعدة عن طريق التنصت على المكالمات.

قالت ستيفينسون إن الرئيس مارتينيلي أشار في رسالته إلى العديد من الجماعات والأشخاص الذين

يعتقد بضرورة التنصت عليهم، مشيرة إلى أنه لم يميز بين الأهداف الأمنية الشرعية والأعداء السياسيين.

وقدأصدر مكتب الرئيس البنمي بيانا أعرب فيه عن أسفه لإساءة السفيرة الأمريكية فهم طلب مارتينيلي، مشيرا إلى أن هذا الطلب كان يهدف إلى مكافحة الجريمة وتهريب المخدرات وأن الرئيس لم يطلب المساعدة لتسجيل مكالمات سياسيين.

كما كشفت وثيقة سرية أخرى نشرت عبر موقع "ويكيليكيس" المتخصص في نشر الوثائق السرية يعود تاريخها

إلى شهر فبراير عام 2010 النقاب عن أن إدارة مكافحة المخدرات الأمريكية حاولت رفض طلب من جانب حكومة باراجواي للتجسس على جماعة مسلحة تابعة لجيش الشعب هناك والمتهمة بارتكاب عدد من عمليات الاختطاف .

وأشارت الوثيقة إلى أنه عقب تلقي الإدارة الأمريكية تهديدات من وزير داخلية باراجواي "رافاييل فيليزولا"، فإنها وافقت على السماح بالتنصت من أجل مكافحة عمليات الاختطاف وفقا لظروف معينة .

بينما ، نقلت وثيقة سرية أخرى يعود تاريخها إلى شهر أكتوبر عام 2009 عن وزير الدفاع المكسيكي الجنرال جويليرمو جالفان قوله إنه لا يثق في الجهات المكسيكية المختصة بتطبيق القانون في أعمال مكافحة المخدرات، وذلك بسبب التسريبات والفساد.

أهم الاخبار