رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سياسي يدعو لاستخدام القوة ضد جباجبو

عالمية

الأربعاء, 22 ديسمبر 2010 19:14

 

دعا سياسي رفيع في ساحل العاج اليوم الأربعاء إلى التدخل واستخدام القوة لإجبار الرئيس المنتهية ولايته لوران جباجبو على التنحي عن السلطة. وقال جيوم سورو رئيس الوزراء في حكومة الرئيس المعترف به دوليا الحسن وتارا في تصريحات لقناة تلفزيونية فرنسية الأربعاء انه "من الواضح ان الحل الوحيد الباقي هو القوة، فقد قتل حتى الآن نحو مائتي شخص برصاص المرتزقة من الليبيريين والأنجوليين المتهم باجبو باستخدامهم ضد مواطنيه".

وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن قلقه من

عودة الحرب الأهلية إلى هذا البلد بعد اشتداد الخلاف حول منصب الرئاسة في البلاد.

وقال بان كي مون ان جباجبو يرغب في إخراج قوات حفظ السلام من البلاد لأن الأمم المتحدة اعترفت بفوز منافسه وتارا.

ومن جانبه ، أعلن لسان رئيس البنك الدولي روبرت زوليك:"لقد بحثت أيضا مع الرئيس المالي امادو توماني ضرورة ان تقوم المصارف المركزية مع الاتحاد الاقتصادي والنقدي في غرب افريقيا بتجميد القروض

أيضا، وهو ما قاموا به".

وفي تطور آخر حثت فرنسا رعاياها على مغادرة ساحل العاج بعد تصاعد التوتر فيها إثر أزمة الانتخابات الرئاسية الاخيرة.

وقال المتحدث باسم الحكومة الفرنسية فرانسوا باروان إن هذا الاجراء كان "وقائيا" اذ يعيش حوالي 15 الف مواطن فرنسي في هذا البلد في غرب افريقيا.

وكان الرئيس المنتهية ولايته جباجبو والرافض للتنحي عن السلطة وعد الثلاثاء بأنه سيسمح بحرية الحركة، إلا أن مداخل الفندق مازالت مغلقة بنقاط تفتيش في الطرق المؤدية اليها.

وكان باجبو قد صرح بأنه يرغب في أن تتولى لجنة دولية مراجعة نتائج الانتخابات الرئاسية المثيرة للجدل بينه وبين منافسه وتارا بهدف تجنيب البلاد حربا أهلية أخرى.

 

أهم الاخبار