رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إيران مستعدة للتعاون مع "الأوروبى" لحل الأزمة السورية

عالمية

الأحد, 09 مارس 2014 19:59
إيران مستعدة للتعاون مع الأوروبى لحل الأزمة السوريةعلى لارجاني
وكالات

أكد رئيس البرلمان الإيراني، "على لارجاني"، استعداد بلاده لحل الأزمة السورية من خلال التعاون مع الاتحاد الأوروبي، مشيرا إلى أنهم قاموا بأعمال مخلصة من أجل تحقيق الاستقرار فى المنطقة بما فى ذلك العراق وأفغانستان.


جاء ذلك فى التصريحات التى أدلى بها المسؤول الإيراني، خلال لقاء جمعه بالممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية فى الاتحاد الأوروبى " كاثرين آشتون"، فى وقت سابق اليوم بالعاصمة الإيرانية طهران، بحسب بيان صدر على الموقع الرسمى للبرلمان الإيراني. 


وأوضح المسؤول الإيرانى أن حل الأزمة السورية لا يحتاج إلى خيارات التدخل العسكرى

أو تسليح الجماعات "الإرهابية والأصولية"، مضيفا "فقط الأمر يتطلب إعطاء فرصة للشعب السورى من أجل تحقيق الديمقراطية خلال فترة تتم على مراحل". 


وذكر البيان أن لارجانى أطلع المسؤولة الأوروبية على، مسؤوليات وصلاحيات البرلمان فى القضايا الخارجية، وغيرها من قضايا الأمن القومي، موضحا لها أن الموضوعات التى تهم "مجلس الشورى الإيراني، تتم متابعتها من قبل لجان من الخبراء كل فى مجاله، بما فى ذلك آخر التطورات فى الملف النووى الذى يُدرس ويناقش

بمشاركة نواب برلمانيين".

وأضاف لارجاني، أن "الغرب لم يفِ بالتزاماته بخصوص الملف النووى مقابل النوايا الحسنة لإيران، ولقد آن الأوان لاتخاذ خطوات ملموسة صادقة من أجل وصول الاتحاد الأوروبى ودول 5+1 إلى الأهداف المشتركة". 


ومن جانبها ذكرت أشتون أن الهدف من زيارتها لإيران هو تبادل وجهات النظر مع السياسيين الإيرانيين رفيعى المستوى من أجل زيادة سبل التعاون فى الموضوعات الإقليمية والدولية بين إيران والاتحاد الأوروبي، لافتا إلى أن الأخير "يتعهد بالتعاون مع إيران لحل الملف النووي، وغيرها من القضايا الإقليمية الأخرى بشكل كامل".


وأوضحت المسؤولة الأوروبية أن الخطوة ذات الأولوية الكبرى بخصوص الأزمة السورية، هى السماح بدخول المساعدات الإنسانية، مشيرة إلى أن إيران يمكنها أن تلعب دورا مهما فى ذلك.

أهم الاخبار