رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الشباب الصومالية" وراء الهجوم على قصر الرئاسة

عالمية

الجمعة, 21 فبراير 2014 18:46
الشباب الصومالية وراء الهجوم على قصر الرئاسة

أعلنت حركة "الشباب المجاهدين" الصومالية اليوم، مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف القصر الرئاسي، في العاصمة مقديشيو.

وقالت الحركة في بيان لها نشر على موقع (صومال ميمو) المحسوب على الحركة، إنها استهدفت القصر الرئاسي، وقتلت عناصر من الأجهزة الأمنية وعدد من المسؤولين دون أن تحدد هويتهم.
وكان وزير الأمن القومي في الصومال، عبدالكريم حسين جوليد، قال

في وقت سابق الجمعة إن القوات الحكومية نجحت في صد الهجوم الذي شنته حركة الشباب، والذي استهدف القصر الرئاسي.
وذكر أن الهجوم لم يسفر عن أية خسائر بشرية في صفوف المسؤولين الحكوميين، مضيفا أن القوات الحكومية قتلت جميع المهاجمين.
وشن مسلحون هجوما استهدف القصر الرئاسي في
مقديشو بسيارتين مفخختين، بحسب مصادر أمنية وشهود عيان.
وقال شهود عيان إن انفجارا ثالثا ضرب الجهة الشرقية من القصر الرئاسي، ويعتقد أن مسلحين متبقين في محيط القصر الرئاسي وراء الانفجار.
وتأسست حركة "الشباب المجاهدين" الصومالية عام 2004 وتتعدد أسمائها ما بين “حركة الشباب الإسلامية” و”حزب الشباب” و”حركة الشباب المجاهدين” و”الشباب الجهادي” و”الشباب الإسلامي” وهي حركة مسلحة تتبع فكرياً لتنظيم القاعدة وتُتهم من عدة أطراف بالإرهاب، وتقول إنها تسعى إلى تطبيق الشريعة الإسلامية.
 

أهم الاخبار