رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حملة وطنية لإخلاء اندونيسيا من المخدرات

عالمية

الأحد, 26 يونيو 2011 09:56
جاكرتا -أ ش أ:

الرئيس الاندونيسى سوسيلو بامبانج يوديونو

أطلق الرئيس الاندونيسى سوسيلو بامبانج يوديونو اليوم حملة وطنية لمنع ومكافحة تعاطى المخدرات من وسط العاصمة الاندونيسية جاكرتا بحضور نائب ورئيس الوكالة الوطنية لمكافحة المخدرات والآلاف من طلاب المدارس والجامعات.

وتهدف الحملة الي اخلاء اندونيسيا من المخدرات بحلول عام 2015 .

وأكد الرئيس الاندونيسى فى كلمة بهذه المناسبة - التى تتزامن مع الاحتفال باليوم العالمى لمكافحة المخدرات - ان تعاطى المخدرات يشكل تهديدا خطيرا على الصعيدين العالمى والوطنى فى اندونيسيا.

وقال انه مازال يتعين العمل بجد لضمان ان تكون اندونيسيا خالية من المخدرات على الرغم

من الجهود المضنية التي بذلت لوقف ومنع جرائم المخدرات فى اندونيسيا.

ووصف الرئيس الاندونيسى جريمة تعاطي المخدرات بأنها خطيرة على المجتمع الاندونيسى وشبابه وتعمل على تقويض القدرة التنافسية للدول ومنها اندونيسيا وترتبط بجرائم اخرى مثل السطو والسرقة وغسيل الاموال ويمكن أيضا أن تؤدى إلى الارهاب.

كانت الدولة الاندونيسية قدوضعت جملة من التحديات التى تهدد الامة الاندونيسية وتعوق تقدمها ومن بين التحديات مكافحة المخدرات باعتبار ان اندونيسيا دولة مستهدفة من قبل

العصابات والمنظمات الدولية التى تعمل فى تهريب المخدرات.

وتشير بيانات الشرطة الاندونيسية الى انه تم خلال عام 2010 التعامل مع 23 الفا و531 قضية متعلقة بالمخدرات وتم القبض على 29 الفا و691 شخصا منهم العديد من الاجانب.

وتشير البيانات ايضا الى ان المخدرات اكثر انتشارا في العاصمة جاكرتا تليها مقاطعات جاوا الغربية وجاوا الشرقية والوسطى وهو ما يعنى ان جزيرة جاوا التى تضم اكثر من 65 فى المائة من سكان اندونيسيا تعاني من الانتشار الاكبر للمخدرات في اندونيسيا .

وكان متحدث باسم حملة مكافحة انتشار المخدرات فى اندونيسيا قد أشار الي ان هناك اكثر من خمسة ملايين متعاطى للمخدرات في إندونيسيا منهم 5ر1 مليون من المدمنين المراهقين.

 

أهم الاخبار