رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إلغاء القيود على شواذ الجيش الأمريكي

عالمية

السبت, 18 ديسمبر 2010 20:43


خطا مجلس الشيوخ الأمريكي خطوة رئيسية باتجاه إلغاء قانون يجبر العسكريين المثليين على عدم البوح بميولهم الجنسية تحت طائلة طردهم من الجيش، وهو ما يطالب به الرئيس باراك أوباما
.
وصوت أعضاء المجلس، اليوم السبت، بأغلبية 63 صوتا مقابل 33 على مذكرة تنهي النقاش في هذا الموضوع، ليمهدوا بذلك الطريق أمام

إمكانية إقرار إلغاء القانون نهائيا بحلول بعد غد الأثنين.

وصوت ستة جمهوريين مع الأكثرية الديموقراطية لصالح إلغاء هذا القانون الذي يرفض اليمين بشكل قاطع المس به.

وقبيل التصويت حذر السناتور الجمهوري جون ماكين، الذي يعتبر من أبرز مناهضي إلغاء هذا القانون، من

"الأضرار البالغة" على فعالية الجيش إذا ما ألغى هذا القانون.

بدوره قال السناتور الديموقراطي "كارل ليفين" الذي يرأس لجنة الدفاع في مجلس الشيوخ أن الضحية الأولى للحرب في العراق كان المثليين الجنسيين.

وكان مجلس الشيوخ رفض الأسبوع الماضي نصا لإلغاء هذا القانون تم إدراجه في مشروع قانون ضخم لموازنة وزارة الدفاع، على الرغم من أن مجلس النواب كان أقر في مايو الماضي إلغاء قانون "لا تسل، لا تقل".

أهم الاخبار