اعتراف "لاتيني" جديد بدولة فلسطين

عالمية

السبت, 18 ديسمبر 2010 09:33

أعلنت بوليفيا، أنها ستعترف رسميًا بفلسطين "دولة مستقلة"، بعد البرازيل والأرجنتين اللتين قامتا بهذه الخطوة

والأوروجواي التي ستحذو حذوهما في 2011.

فقد صرح الرئيس البوليفي إيفو موراليس بأنه سيرسل رسالة إلى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس "تعترف بفلسطين دولة مستقلة وتتمتع بالسيادة".

وأضاف موراليس الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي في إيتايبو جنوب شرق باراجواي أن بوليفيا ستبلغ الهيئات الدولية بقرارها رسميًا الأسبوع المقبل.

وقال إن "بوليفيا سترسل رسالة إلى رئيس فلسطين تعترف

بها دولة مستقلة وتتمتع بالسيادة"، وأضاف "سنوجه الأسبوع المقبل رسميًا رسالة إلى الهيئات الدولية".

واتهم موراليس الكيان الإسرائيلي بارتكاب "إبادة عرقية في المنطقة"، مطالبًا "الهيئات الدولية بتحمل مسئولياتها لتجنب ذلك".

وكانت بوليفيا قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع الكيان الإسرائيلي في يناير 2009 احتجاجًا على الهجوم الإسرائيلي الإجرامي على قطاع غزة.

بدوره، رحب الرئيس الفلسطيني بالاعتراف البوليفي، معتبرًا أنه "إنجاز سياسي كبير

يقصر من عمر الاحتلال الإسرائيلي ويسرع في إقامة دولة فلسطين المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية".

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا): إن الرئيس البوليفي أجرى اتصالا هاتفيًا مع الرئيس عباس "قبل ثلاثة أيام، أبلغه فيه قرار بلاده الاعتراف بالدولة الفلسطينية".

وكان الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا أبلغ عباس مطلع ديسمبر أن البرازيل تعترف بدولة فلسطينية ضمن حدود 1967، فيما أعلنت الأرجنتين في السادس من ديسمبر اعترافها بفلسطين "دولة حرة مستقلة داخل حدود 1967".

اما الأوروجواي، شريكة الدولتين الكبيرتين في أمريكا الجنوبية، فقد أعلنت أنها تنوي الاعتراف في 2011 بدولة فلسطين.

أهم الاخبار