رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

معارك طاحنة بساحل العاج وصاروخ‮ ‬يضرب سفارة أمريكا

عالمية

الجمعة, 17 ديسمبر 2010 18:24

قتل‮ ‬10‮ ‬متظاهرين و10‮ ‬من رجال الامن في‮ ‬اشتباكات مسلحة في‮ ‬مدينة ابيدجان،‮ ‬كما سقط صاروخ في‮ ‬الباحة الخارجية للسفارة الامريكية في‮ ‬ساحل العاج لم‮ ‬يسفر عن ضحايا حيث لم‮ ‬يكن‮ ‬يستهدف الممثلية الدبلوماسية الامريكية‮.‬ وصرح المتحدث باسم الخارجية مارك تونر في‮ ‬رسالة الكترونية تلقتها فرانس برس‮ "‬يبدو ان صاروخا طائشا سقط في‮ ‬الباحة الخارجية للسفارة إلا أنه لم‮ ‬يسجل سقوط ضحايا،‮ ‬والاضرار المادية طفيفة‮". ‬ووقعت الحادثة فيما شهدت ابيدجان معارك بين القوات الموالية للوران جباجبو وعناصر التمرد السابق الموالين لخصمه الحسن وتارا الذي‮ ‬فشل انصاره في‮ ‬تنظيم مسيرة الي مقر التلفزيون الرسمي‮.‬

 

واعترف المجتمع الدولي‮ ‬باجماع شبه تام بفوز وتارا في‮ ‬الانتخابات الرئاسية التي‮ ‬نظمت‮ ‬28‮ ‬نوفمبر،‮ ‬ودعا جباجبو الي التخلي‮ ‬عن السلطة‮. ‬لكن الاخير ادي خطاب القسم بعد اعلان المجلس الدستوري‮ ‬في‮ ‬ساحل العاج فوزه‮. ‬وهددت الولايات المتحدة جباجبو بفرض عقوبات ان واصل‮ »‬اتخاذ الخيار السييء‮« ‬المتمثل بتمسكه بالرئاسة‮.‬

وقتل‮ ‬11‮ ‬شخصا علي الاقل واصيب حوالي‮ ‬30‮ ‬اخرين في‮ ‬المواجهات التي‮ ‬وقعت في‮ ‬ساحل العاج بين انصار المتنافسين علي الرئاسة،‮ ‬كما ذكرت مصادر مختلفة‮. ‬واوضحت منظمة العفو الدولية ان قوات الامن في‮ ‬ابيدجان قتلت‮ ‬9‮ ‬علي الاقل من انصار الحسن

وتارا الذي‮ ‬يعترض علي شرعية استمرار جباجبو في‮ ‬الرئاسة‮.‬

وكانت الحصيلة السابقة الموقتة لهذه المواجهات،‮ ‬التي‮ ‬جمعها مراسلو وكالة فرانس برس من شهود،‮ ‬تحدثت عن‮ ‬6‮ ‬قتلي‮. ‬وقال المتحدث باسم عملية الامم المتحدة في‮ ‬ساحل العاج حمدون توري‮ ‬ان اعمال العنف اوقعت‮ ‬20‮ ‬جريحا،‮ ‬وتحدث شهود عن‮ ‬7‮ ‬جرحي في‮ ‬مواجهات اخري في‮ ‬ياموسوكرو العاصمة السياسية‮.‬

واعلنت منظمة العفو ان هؤلاء المتظاهرين كانوا‮ ‬يسيرون من اماكن مختلفة من ابيدجان لمحاولة السيطرة علي راديو‮ - ‬تلفزيون الدولة عندما فتحت قوات الامن النار عليهم عن قرب‮. ‬واوضحت منظمة العفو نقلا عن شهود ان‮ ‬6‮ ‬من هؤلاء المتظاهرين قتلوا في‮ ‬حي‮ ‬ابوبو و3‮ ‬في‮ ‬حي‮ ‬ادماجي‮ ‬برصاص قوات الدفاع والامن الموالية لجباجبو‮.‬

وفي‮ ‬معسكر وتارا،‮ ‬تحدثت المنظمة عن‮ ‬30‮ ‬قتيلا و110‮ ‬جرحي،‮ ‬الا ان مصادر مستقلة لم تؤكد هذه الارقام‮. ‬واعلنت حركة القوات الجديدة المتمردة السابقة التي‮ ‬تدعم وتارا سقوط قتيلين وجريح واحد في‮ ‬صفوفها خلال المعارك ضد قوات الدفاع والامن علي مقربة من فندق الخليج الذي‮ ‬يتخذ منه

وتارا مقرا‮. ‬ولم تشأ وزارة الداخلية في‮ ‬حكومة جباجبو التي‮ ‬اتصلت بها وكالة فرانس برس الادلاء بأي‮ ‬تصريح‮.‬

وقد فشل انصار وتارا الذي‮ ‬اعترفت به المجموعة الدولية رئيسا شرعيا،‮ ‬في‮ ‬السيطرة علي محطة التلفزيون،‮ ‬احدي دعائم نظام جباجبو،‮ ‬وطوقت قوات الامن الموالية لجباجبو مقره الكائن في‮ ‬حي‮ ‬كوكودي‮ ‬الراقي‮. ‬وفي‮ ‬ياموسوكرو‮ (‬وسط‮) ‬اصيب سبعة اشخاص عندما فرقت قوات الامن الموالية لجباجبو تظاهرة لانصار وتارا،‮ ‬كما ذكر شهود‮.‬

من ناحية أخري،‮ ‬انتشر حوالي‮ ‬800‮ ‬من عناصر قوة حفظ السلام حول فندق جولف في‮ ‬ابيدجان حيث‮ ‬يقيم الحسن وتارا الذي‮ ‬اعلنته اللجنة الانتخابية رئيسا اثر الانتخابات الرئاسية في‮ ‬ساحل العاج‮. ‬كما وصل رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي‮ ‬جان بينج الي ابيدجان في‮ ‬محاولة لإيجاد حل للازمة السياسية الناجمة عن الانتخابات الرئاسية التي‮ ‬جرت في‮ ‬28‮ ‬نوفمبر وتحولت الي اعمال عنف‮.‬

وتوجه بينج مباشرة من المطار الي حي‮ ‬بلاتوه الاداري‮ ‬حيث القصر الرئاسي‮ ‬الذي‮ ‬يحتله احد الرئيسين المعلنين لوران جباجبو‮. ‬ويتوقع ان‮ ‬ينتقل بعد ذلك الي مقر الحسن وتارا الرئيس المعلن الاخر الذي‮ ‬اعترف به المجتمع الدولي‮ ‬بما فيه الاتحاد الافريقي‮. ‬ووصل بينج‮ ‬غداة اعمال عنف اندلعت في‮ ‬ابيدجان واسفرت عن سقوط ما بين‮ ‬11‮ ‬و30‮ ‬قتيلا حسب المصادر‮.‬

وحاول انصار الحسن وتارا في‮ ‬مسيرة الوصول الي مقر الاذاعة والتليفزيون العاجي‮ ‬لكن قوات الامن الموالية لجباجبو منعتهم واطلقت النار‮. ‬لكن الناشطين‮ ‬يعتزمون تكرار المسيرة نحو مقر الاذاعة وكذلك مقر الحكومة‮. ‬وقد فشلت وساطة سابقة كلف بها الاتحاد الافريقي‮ ‬رئيس جنوب افريقيا سابقا ثابو مبيكي‮.‬


أهم الاخبار