اغتيال مدير جهاز الأمن القومي بحضرموت

عالمية

الخميس, 28 نوفمبر 2013 16:31
 اغتيال مدير جهاز الأمن القومي بحضرموت
متابعات:

اغتال مسلحون مجهولون، اليوم الخميس، عبدالله بن الشيبة مدير جهاز الأمن القومي بمحافظة حضرموت (جنوب شرق اليمن)، في هجوم نفذوه على السيارة التي كانت تقله بمنطقة بمدينة سيئون، حيث لقي مصرعه قبل نقله إلى مستشفى سيئون العام.

وتأتي تلك الحادثة بعد أيام من عمليات مداهمة نفذها الجيش على منازل يعتقد أن فيها عناصر لتنظيم القاعدة في مدينة الشحر (شرق حضرموت) أسفرت عن اعتقال العديد من العناصر المتشددة.
وفي ذات السياق، شن الطيران الحربي اليمني غارات جوية اليوم على مناطق تتواجد بها تجمعات العناصر المسلحة والإرهابيون المرتبطون بتنظيم القاعدة، حيث حلق طائرات بدون طيار أمريكية الصنع على ارتفاع منخفض على منطقة بمحافظات حضرموت وشبوة ولحج وأبين جنوب شرق اليمن.
وقال مصدر عسكري بوزارة الدفاع اليمنية - في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم - إن طلعات الطيران الحربي اليمني التي تم

تنفيذها استهدفت هذه المناطق لتحديث وتجديد المعلومات حول تواجد وتنقلات تجمعات العناصر المسلحة والإرهابيين المرتبطين بتنظيم القاعدة، خاصة بعد تأكيد معلومات استخباراتية عن تحركات في شكل موجات غير منتظمة متتابعة للعناصر المسلحة والإرهابيين المرتبطين بتنظيم القاعدة في إطار تكتيك تسلل العشرات منهم خلال الأيام الماضية من محافظات أبين وشبوة وحضرموت إلى صنعاء ومناطق شمال اليمن.
وأضاف أن هذا يأتي بعد توجيه القوات الجوية اليمنية بالتنسيق مع وحدات الجيش واللجان الشعبية سلسلة من الضربات الموجهة لتنظيم القاعدة خاصة بعد استهداف تحركاتهم بمنطقة النقبة التابعة لمحافظة شبوة والواقعة بين منطقة العرم والصعيد تعد مثلث استراتيجي يربط محافظات شبوة وعدن وحضرموت جنوب وشرق اليمن.
وتعتبر محافظة حضرموت من أكثر المحافظات اليمنية التي تشهد عمليات اغتيال واسعة لقيادات عسكرية وأمنية، يُعتقد أنه كان لها دور في مكافحة نشاط تنظيم القاعدة في المحافظة.

 

أهم الاخبار