رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إيران تطلق المؤتمر الدولي الثاني لنزع السلاح النووي

عالمية

الأحد, 12 يونيو 2011 15:01
طهران - شينخوا:


انطلقت فاعليات المؤتمر الدولي الثاني لنزع السلاح النووي في العاصمة الايرانية طهران اليوم (الاحد).

وفي معرض اشارته للاستخدام الامريكي للاسلحة النووية في اليابان، قال وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي في حفل افتتاح المؤتمر إن الولايات المتحدة هي اكبر منتهك لمعاهدة نزع السلاح النووي.

واضاف صالحي ان اسرائيل هي العقبة الوحيدة امام اخلاء الشرق الاوسط من الاسلحة النووية.

وقال نائب وزير الخارجية الايراني محمد مهدي اخوند زادة في الحفل إن استخدام الاسلحة النووية يعد جريمة ضد الانسانية، ومضى يقول إن الاسلحة النووية هي اكثر الاسلحة غير

الانسانية في العالم، وان حادثي هيروشيما ونجازاكي المأسويين هما اوضح امثلة على ذلك.

وذكر ان مؤتمر نزع السلاح في طهران يهدف الى التعبير عن رغبة الرأي العام العالمي في "عالم خال من الاسلحة النووية".

وقال إن هذا الحدث، الذي يضم ثلاث لجان متخصصة سوف تناقش اعراف الطاقة النووية وستتخذ اجراءات عملية لاخلاء العالم من اسلحة الدمار الشامل الى جانب استعراض التزامات نزع السلاح الاقليمية والدولية.

وافاد ان المؤتمر سيلقي الضوء ايضا على

سياسة الغموض النووى الاسرائيلية المتعمدة.

وذكر ان الولايات المتحدة وحلفاءها مستمرون في الضغط على الدول التي لا تمتلك اسلحة نووية مثل ايران، فيما يغضون الطرف عن التهديد النووي المتنامي لاسرائيل ضد الشرق الاوسط.

و يشارك في مؤتمر طهران الذي يستمر يومين وفود من اربعين دولة مختلفة من انحاء العالم منهم الولايات المتحدة، وسفراء، وممثلون من هيئات دولية مثل الامم المتحدة والوكالة الدولية للطاقة الذرية.

يذكر ان ايران استضافت اول مؤتمر لنزع السلاح العام الماضي تحت عنوان "الطاقة النووية للجميع، الاسلحة النووية ليست لاحد".

وتعتزم ايران عقد المؤتمر الدولي الثالث لنزع السلاح النووي على مستوى وزاري حيث ستبعث البلاد مجددا برسالتها بأن جميع الدول لها الحق في الطاقة النووية السلمية.

أهم الاخبار