رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوكامبو: استمرار الإبادة الجماعية فى دارفور

عالمية

الأربعاء, 08 يونيو 2011 18:48
نيويورك- أ ش أ:


أكد المدعى العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو اليوم استمرار إرتكاب الجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية فى اقليم دارفور غرب السودان.

وقال أوكامبو - خلال الجلسة التى عقدها مجلس الأمن اليوم الأربعاء حول السودان-: إن الهجمات الجوية ضد المدنيين والقتل المباشر لأفراد منتمين لجماعات الفور والمساليت والزغاوة استمرت خلال الأشهر الستة الأخير .

وأضاف أوكامبو " مازال الاستهداف المباشر للقرى مستمرا مما يؤدى إلى تشريد المزيد من السكان ليعيش معظم أبناء الفور والمساليت والزغاوة الآن فى

مخيمات المشردين داخليا أو اللاجئين " ، مشيرا إلى أن ملايين النازحين من هؤلاء الضحايا مازالوا يتعرضون اليوم لأعمال اغتصاب وترهيب وظروف معيشية تهدف إلى تدمير مجتمعاتهم بما يمثل إبادة جماعية .

وأوضح أن مهمة المحكمة الجنائية الدولية تتمثل فى إنهاء الإفلات من العقاب لمنع وقوع الجرائم في المستقبل ، مشيرا إلى وجود أدلة على أن الجرائم المرتكبة فى دارفور هى نتيجة قرارات استراتيجية اتخذتها

أعلى سلطة فى حكومة السودان وليست ناتجة عن صراع أو اشتباكات قبلية.

واتهم أوكامبو الرئيس السودانى عمر البشير بإعاقة المعلومات عن الجرائم التى يتم ارتكابها فى دارفور، وقال " إن الرئيس البشير ومؤيديه يواصلون إنكار تلك الجرائم وينسبونها إلى عوامل أخرى مثل الاشتباكات القبلية ، حيث أنهم يشتتون الانتباه من خلال الإعلان عن اتفاقات لوقف إطلاق النار ثم يتم انتهاكها بمجرد الإعلان عنها وفى النهاية يقترحون إنشاء محاكم خاضة لإجراء تحقيقات لن تبدأ أبدا

وأكد أوكامبو أن مسئولية مجلس الأمن تتطلب منه استخدام المعلومات التى تكشف عنها المحكمة الجنائية الدولية لوقف الجرائم فى دارفور، معربا عن استعداده للمساعدة فى هذا المجال.


أهم الاخبار