رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوغلو: نتبع سياسة متوازنة فى الشرق الأوسط

عالمية

الجمعة, 03 يونيو 2011 12:44
أنقرة - أ ش أ:


أكد وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو اليوم الجمعة أن بلاده تتبع سياسة متوازنة تجاه منطقة الشرق الأوسط. وقال اوغلو فى مقابلة تليفزيونية: "إننا نعمل فى إطار هذه السياسة بالنسبة لليبيا وسوريا والمنطقة بأسرها ". مضيفا: "إننا نريد الأفضل دائما بالنسبة لسوريا ولا نريد التدخل فى شئونها الداخلية وستكون تركيا في مقدمة البلاد التى تتضرر من مناخ الفوضى فى سوريا بحكم الجوار بين البلدين

ومن هذا المنطلق فإنه لم يكن ممكنا بالنسبة لتركيا أن تقف صامتة أو متفرجة على ما يجرى من تطورات هناك. وقد أعلنا تأييدنا للخطوات الإيجابية التى تتخذ مثل قرار العفو العام عن السجناء السياسيين".

وبالنسبة لاستضافة تركيا مؤتمر المعارضة السورية فى مدينة أنطاليا بجنوب البلاد، قال داود أوغلو: إن هذا أمر ربما أزعج

الإدارة السورية ، لكن تركيا هى بلد ديمقراطي ، على أية حال ، مؤكدا أنه إذا أرادت الجماعات المؤيدة للرئيس السوري بشار الأسد أن تجتمع فى تركيا فلا يستطيع أحد أن يمنعها من ذلك.

وأضاف: "نريد لتركيا أن تكون دولة مرجعية ومرموقة ، تستطيع كل الأطراف أن تلتقي فيها ، حيث تتمازج الأفكار ويتم تبادل الآراء ووجهات النظر بكل حرية " ، مشيرا الى أن تركيا متفائلة بما يمكن أن يحدث على المدى الطويل ، لكن ذلك لا يمنع من إمكانية حدوث موجات من الاضطرابات.

أهم الاخبار