ويكيليكس ‮:‬ أمريكا تخشى ضربة إسرائيلية ضد إيران‮ ‬

عالمية

الاثنين, 13 ديسمبر 2010 17:41
عواصم العالم: وكالات الأنباء

كشف موقع ويكيليكس النقاب عن وقائع فساد جديدة‮ .‬أشارت برقيات دبلوماسية أخرى إلي‮ ‬أن الفساد متفش في‮ ‬اوزبكستان وان حكومة هذه الدولة الواقعة في‮ ‬اسيا الوسطى مرتبطة بالجريمة المنظمة‮. ‬وتوضح البرقيات التي‮ ‬نشرها ويكيليكس بالتفصيل واقعة حدثت العام الماضي‮ ‬هدد فيها كريموف بوقف عملية الامداد بعد ان قدمت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري‮ ‬كلينتون جائزة لاحد المدافعين عن حقوق الانسان في‮ ‬اوزبكستان‮. ‬وقالت البرقيات ان السفارة شعرت بقلق من اللهجة الباردة لاستياء كريموف من لفتة كلينتون‮ .

‬وكتب دبلوماسيون انه‮ ‬يوجد عدد من القضايا المهمة المطروحة على الطاولة الان من بينها خط الامداد لافغانستان‮. ‬وذكرت البرقيات انه في‮ ‬مارس‮ ‬2009‮ ‬وبخ كريموف الغاضب بشكل شخصي‮ ‬السفير الامريكي‮ ‬ريتشارد نورلاند بتهديد ضمني‮ ‬بوقف نقل الشحنات الى القوات الامريكية في‮ ‬افغانستان عن طريق شبكة التوزيع الشمالية‮. ‬وهدأ نورلاند من‮ ‬غضب كريموف،‮ ‬ولكنه قال محذرا واشنطن في‮ ‬برقية

بوضوح الضغط عليه ولاسيما في‮ ‬العلن قد‮ ‬يكلفنا عملية العبور‮.

‬والتقت كلينتون مع كريموف هذا الشهر في‮ ‬العاصمة طشقند‮. ‬ودافعت عن زيارتها لاوزبكستان بوصفها فرصة للضغط من اجل حقوق الانسان في‮ ‬الوقت الذي‮ ‬يتم فيه تعميق التعاون الامني‮. ‬وتتحدث برقيات اخرى للسفارة الامريكية نشرها ويكيليكس عن صلات وثيقة بين الجريمة المنظمة وحكومة اوزبكستان وانه‮ ‬يتم بشكل روتيني‮ ‬شراء وظائف كل من القطاع العام والقطاع الخاص‮ . ‬

وكشفت برقيات دبلوماسية امريكية سربها الموقع عن ان اجهزة الاستخبارات الاسترالية كانت تخشى ضربة عسكرية اسرائيلية على البنى التحتية النووية الايرانية متحدثة عن مخاطر اندلاع حرب نووية‮. ‬واشارت إلى أن‮ ‬برقية من السفارة الامريكية في‮ ‬كانبيرا والتي‮ ‬نشرتها حصريا صحيفة‮ "‬ذي‮ ‬سيدني‮ ‬مورنينج هيرالد‮"‬،‮ ‬كشفت ان

القادة الاستراليين اثاروا هذه المسألة عدة مرات مع حلفائهم‮. ‬وكتب مسئول في‮ ‬السفارة الاميركية في‮ ‬مارس‮ ‬2009‮ ‬ان القلق الرئيسي‮ ‬لدى اجهزة الاستخبارات الاسترالية بخصوص موضوع الطموحات النووية الايرانية،‮ ‬يتركز على اساس معرفة قدرات البلاد في‮ ‬مجال الاسلحة‮ "‬والتعاون مع الولايات المتحدة لمنع اسرائيل من جهتها من شن ضربات عسكرية على ايران‮.

‬واضاف المسئول ان الاستراليين قلقون حاليا من ان تؤدي‮ ‬مواصلة البرنامج النووي‮ ‬الايراني‮ ‬الى حرب تقليدية او حتى نووية في‮ ‬الشرق الاوسط تشمل الولايات المتحدة ما قد‮ ‬يجر استراليا الى النزاع‮. ‬وعبرت برقية اخرى ارسلت قبل اربعة اشهر من ذلك التاريخ عن قلق استراليا بخصوص ضربة عسكرية احادية الجانب محتملة تشنها اسرائيل على ايران او على بناها التحتية النووية‮. ‬ونقلت الصحيفة عن برقيات اخرى ان اجهزة الاستخبارات الاسترالية تعتبر ان الطموحات النووية الايرانية هي‮ ‬استراتيجية لمنع اي‮ ‬هجوم اجنبي‮ ‬وان ايران‮ ‬يجب الا تعتبر دولة مارقة‮. ‬

وتأتي‮ ‬هذه التعليقات فيما طلبت واشنطن من كانبيرا رأيها حول احتمال فتح حوار بخصوص الامن مع طهران‮. ‬وخلصت الولايات المتحدة الى ان استراليا لن تعارض الاستراتيجية الأمريكية اذا قررت واشنطن فتح حوار‮.‬

 

أهم الاخبار