رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جارديان: شتراوس لم يقع ضحية مؤامرة

عالمية

الثلاثاء, 31 مايو 2011 21:27
كتب – محمود الفقي:

ناقشت صحيفة (جارديان) البريطانية، في مقال الجدل الدائر حول الاتهامات بأن فضيحة دومينيك شتراوس، رئيس صندوق النقد الدولي السابق، مدبرة وأنه وقع ضحية مؤامرة من أعدائه السياسيين الذين استفادوا من سقوطه، وأبرزهم الرئيس الفرنسي فرانسوا ساركوزي.

وتوصلت إلى أنه رغم أن هناك العديد من المؤامرات التي شهدها التاريخ، إلا أن التفكير بمنطق المستفيد يعد تبسيطاً مخلاً للأمور، ويؤدي إلى تحريف الكثير من الحقائق.

وبدأ المقال الذي كتبه كارل ميللر وماتيو موران بالقول إن اعتقال شتراوس كان في نيويورك يعد مثالاً واضحاً على هذا الأمر. فقد شغلت القضية الكثير من المحللين السياسيين والنفسيين والفلاسفة وعلماء النفس.

لكن المثير للانتباه أن النقاش عن شتراوس- كان كان مركزاً على البحث عن المستفيد من

سقوطه كما لو كان هذا هو مفتاح سر الحقيقة.

ولفت المقال إلى أنه رغم قلة الأدلة التي تدعم هذا الكلام إلا أن المعلقين أشاروا بأصبع الاتهام إلى معسكر ساركوزي والأمريكيين بل والروس بل وكل شخص ما عدا شتراوس نفسه.

وقد تبع هذه الفورة الإعلامية استطلاعات للرأي كما جرى في فرنسا التي كشفت استطلاعات الرأي فيها أن حوالي 60% من السكان قد وافقوا على أن شتراوس كان وقع ضحية مؤامرة.

وأوضح المقال أن قضية شتراوس- كان لم تكن سوى قمة جبل من الثلج. فهي واحدة من بين سلسلة طويلة من نظريات المؤامرة التي ملأت

الصحف والفضائيات. وفي أمريكا نفسها ظن 20% من الأمريكيين أن أوباما لم يولد في الولايات المتحدة وأنه زور شهادة ميلاده، بل ومن بين الأمريكيين من لا يصدق بمقتل أسامة بن لادن.

واستطرد أن من الأمريكيين من يعتقد أن الحكومة الأمريكية هي نفسها من فعل أو سمح بوقوع هجمات 11 سبتمبر. بل وثمة استطلاع للرأي أجري في 2008 تبين منه أن 16% فقط في مصر هم من يعتقدون أن القاعدة هي من ارتكب هجمات 11 سبتمبر، وكانت النسبة في الأردن 11%، وفي الصين 32%. وهناك أغلبية تصل إلى 57% بالمملكة المتحدة ظنوا ذلك أيضاً.

وتوصلت (جارديان) إلى أن نظرية المؤامرة لا تأتي في العادة نتيجة لبحث مستفيض عن الحقيقة بقدر ما هي عادة فكرة جذابة وإدمان يعطي تفسيرات مريحة لأعقد المشكلات في عالم غامض. لكن الحقيقة أن بعض نظريات المؤامرة تنشأ لسبب منطقي هو أن العالم لا يخلو من المؤامرات.

أهم الاخبار