رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصين تعزز تواجدها الأمنى بمنغوليا

عالمية

الاثنين, 30 مايو 2011 09:26
سيلينهوت- ا ف ب:


نشرت القوات الصينية اليوم الاثنين قوات امنية كبيرة في منطقة منغوليا الداخلية حيث اطلقت دعوات الى التظاهر في صفوف الاقلية الاثنية المنغولية. وقال مركز المعلومات حول حقوق الانسان في منغوليا الجنوبية، المنظمة التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها، إن تظاهرات لا سابق لها في حجمها جرت الاسبوع الماضي في هذه المنطقة التي تتمتع

بحكم ذاتي.
ومنع الدخول الى جامعات وساحات عامة في عدة مدن في المنطقة إذ إن سلطات بكين تخشى اي تجمعات احتجاجية شبيهة بالتحركات التي شهدها العالم العربي في الاشهر الاخيرة. وقال شرطي أمام مدرسة في سلينهوت مقر سلطات منطقة سيلينجول إن "الوضع حساس هنا
حاليا".
وذكرت المنظمة نفسها أن تظاهرات المنغوليين بدأت في 23 مايو في عدد من الاماكن في المنطقة للاحتجاج على مقتل راع يدعى ميرجن حاول مع مربي ماشية آخرين قطع طريق قافلة لآليات ثقيلة تنقل الفحم في منطقة سيلينجول حيث تؤدي النشاطات المنجمية الى طرد الرعاة المنغوليين وتدمر المراعي.
وتواجه حوالى 300 شرطي من قوات مكافحة الشغب الجمعة الماضية مع مئات المتظاهرين من طلاب ورعاة في شريط شولون هو الذي تسميه الصين جينجلانجي.

أهم الاخبار