رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

احتجاج عاريات الصدر للإفراج عن زميلات بتونس

عالمية

الجمعة, 07 يونيو 2013 16:41
احتجاج عاريات الصدر للإفراج عن زميلات بتونسصورة أرشيفية

سحبت شرطة برلين 3 نساء عاريات الصدور من أمام مقر المستشارية الألمانية حيث تظاهرن لحث المستشارة الألمانية "أنغيلا ميركل" على إطلاق سراح 4 من رفيقاتهن الناشطات المسجونات في تونس.

ومن المقرر أن تلتقي المستشارة الألمانية رئيس الوزراء التونسي "علي العريض" الجمعة.
ورددت المتظاهرات الثلاث شعارات مثل "ميركل حرري فيمن"، في إشارة إلى حركة فيمن الاحتجاجية الأوروبية، وكتبت اثنتان منهن أسماء النساء السجينات في تونس على صدريهما.
وتحاكم الناشطات في فيمن، وهن فرنسيتان وألمانية، في تونس بتهمة "التجاهر بما ينافي الحياء" و"الاعتداء على الأخلاق الحميدة".
وهما تهمتان يمكن أن تصل فيهما العقوبة إلى السجن مع النفاذ، بحسب أحد محامي الناشطات.
يشار إلى أن السلطات التونسية كانت ألقت القبض على 3 ناشطات أوروبيات من أعضاء حركة "فيمن" المعنية بحقوق المرأة، الشهر الماضي بعد تظاهرهن لإطلاق سراح الناشطة التونسية أمينة تيلر.
وتواجه أمينة، التي أوقفت في الثلاثين من مايو الماضي، اتهاما لحيازتها عبوة رذاذ مسيل للدموع تستخدم للدفاع عن النفس، كما فتح تحقيق يتعلق بتهمة تدنيس مقبرة حسب ما أعلن محاميها مختار جنان.
وتواجه أمينة، البالغة من العمر 18 عاماً، عقوبة السجن ستة أشهر نافذة، لحيازتها رذاذا مسيلا للدموع، وعامين لتدنيس مقبرة.
يذكر أن أمينة تيلر كانت قد نشرت صوراً لها وهي عارية الصدر للمطالبة بحقوق بنات جنسها.
وتقول شرطة برلين: إنها لم ترد إليها بعد معلومات عما إذا كانت الناشطات الثلاث اعتقلن بعد تفريق التظاهرة أم قبل ذلك.
 

أهم الاخبار