إيران تدعو الصين لتفتيش منشآتها النووية

عالمية

الثلاثاء, 24 مايو 2011 16:34
بكين -ا ف ب:

قالت الصين اليوم الثلاثاء إنها تدرس دعوة إيران لها بتفتيش المنشآت النووية الإيرانية، وحثت طهران إلى تعزيز تعاونها مع الوكالة

الدولية للطاقة النووية. وصرحت المتحدثة باسم وزير الخارجية الصينية جيانغ يو للصحفيين أن وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي الذي وصل إلى بكين الأحد الماضى تقدم بتلك الدعوة أثناء محادثاته مع نظيره الصيني يانج جيشي.

وقالت "سندرس بدقة الدعوة الإيرانية لخبراء صينيين لزيارة المنشآت النووية الإيرانية". وأضافت "ونشجع إيران كذلك على تعزيز تعاونها مع الوكالة

الدولية للطاقة الذرية".

جدير بالذكر أن بكين رفضت فى ينايرالماضى دعوة سابقة تقدمت بها طهران في إطار مساعيها لتجنب فرض مزيد من العقوبات عليها.

وتخشى القوى الغربية من أن إيران تسعى إلى إنتاج قنبلة نووية، وهو ما تنفيه الدولة الغنية بالنفط وتؤكد على أن برنامجها النووي هو لأغراض توليد الطاقة.

وفرض الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة عقوبات أحادية الجانب

على إيران تضاف إلى العقوبات التي فرضها مجلس الأمن الدولي.

وحثت جيانج طهران إلى العودة إلى المفاوضات بشأن وقف برنامجها لتخصيب اليورانيوم والتي شاركت فيها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا والصين وروسيا.

وقالت "نحن نرى أن الحوار والمفاوضات هي الطريق الصحيح للسعي إلى تسوية شاملة وملائمة للمسألة النووية الإيرانية".

وأضافت "نأمل أن تجري إيران والدول الست جولة جديدة من الحوار بالسرعة الممكنة".

وأتاحت العقوبات الدولية والأحادية للشركات الصينية فرصة توسيع تواجدها في الجمهورية الإسلامية.

وأصبحت الصين، العضو الدائم في مجلس الأمن الدولي، أكبر شريك تجاري لإيران حيث تبلغ قيمة التجارة الثنائية المباشرة حاليا 30 مليار دولار بارتفاع من 400 مليون دولار قبل 15عاما.

 

أهم الاخبار