رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دراسة: التطرف ينتشر بالسجون الأندونيسية

عالمية

الخميس, 19 مايو 2011 15:32
جاكرتا- ا ف ب:

ذكرت دراسة استرالية اليوم الخميس أن السجون الاندونيسية تشكل بؤرا حقيقية لانتشار التطرف والتحضير لاعتداءات مسلحة وهجمات إرهابية.

واكد عدد من السجناء الذين سئلوا عن رأيهم لحساب دراسة تحمل عنوان: "مجاهدون في السجن" نشرها المعهد الاسترالي للسياسة الاستراتيجية، اصرارهم على القيام باعتداءات بعد الافراج عنهم.

ويعتبر السجناء الذين لا يحتاجون الى دعم منظمات

قوية، مثل شبكة الجماعة الاسلامية التي كانت ناشطة في العقد الماضي.

واوضح معد الدراسة كارل اونغرر المحلل السابق في اجهزة الاستخبارات الذي التقى 33 سجينا دانتهم المحاكم الاندونيسية بالارهاب، ان "واحدا منهم قال لنا: انه اذا ما أفرج عنه اليوم، فسيفجر غدا

سفارة الولايات المتحدة".

واشار الخبير الاسترالي الى ازدياد عدد الذين يطلقون على انفسهم "ارهابيون على حسابهم"، ويرغبون في شن هجمات اقل أهمية لكنها غير متوقعة.

واعتبرت الدراسة ان "تكرار الجرم يبقى مصدرا حقيقيا للقلق"، محذرة من سهولة انتشار الأفكار المتطرفة في السجون حيث يختلط المدانون بسهولة، واضاف معد الدراسة "بذلك تتاح لهم فرصة اجراء نقاش مع افراد آخرين يصعب عليهم الالتقاء بهم في مكان آخر" بسبب زوال التيار المتطرف.

 

أهم الاخبار