صحف: موقف ميدفيديف من انتخابات الرئاسة غامض

عالمية

الخميس, 19 مايو 2011 10:08
موسكو - أ ش أ:


علقت صحف "نيزافيسيمايا غازيتا"، و"إر بى كا ديلى" ، و"فيدموستى" الروسية الصادرة اليوم الخميس على المؤتمر الصحفى الذى عقده الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف أمس بالقول إن الغموض اكتنف موقفه من الترشح فى الانتخابات الرئاسية القادمة. ونقلت صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" الروسية عن المحلل السياسى غليب بافلوفسكى قوله إن الجميع فى روسيا وخارجها كانوا يتوقعون أن يبين مدفيديف ما إذا كان ينوى الترشح لانتخابات الرئاسة التى ستجرى فى مارس 2012 أم لا، لكن هذا لم يحدث، وبقى الغموض سيد الموقف، الأمر الذى يكرس حالة الضياع التى تعيشها النخبة الروسية.

وأشارت إلى أنه بما أن الأمور لا

يمكن أن تستمر على هذا النحو، وأن ميدفيديف لا يمتلك من القوة، ما يجعله قادرا على توضيح المشهد السياسى فى البلاد، فليس من المستبعد أن تبدأ النخبة بممارسة ضغوط مكثفة على بوتين لكى يحدد موقفه النهائى من قضية الترشح إلى الانتخابات.

وبدورها، ذكرت صحيفة "إر بى كا ديلى"، أن ميدفيديف وخلافا للتوقعات لم يكشف خلال المؤتمر الصحفى الأول له عن نيته المشاركة فى الانتخابات، لكن يبدو أن المستثمرين قد وضعوا السيناريو الأكثر احتمالا، والذى يتلخص فى أن الرئيس المقبل

سيكون بوتين أما رئاسة الوزراء فسيتولاها وزير المالية الحالى أليكسى كودرين، في حين سيتولى مدفيديف حسب السيناريو رئاسة المحكمة الدستورية.

ونوهت الصحيفة بأن شركة (فوستوك نافتا) السويدية الاستثمارية وضعت هذا السيناريو في وثيقة لمساهميها، ولم تستبعد في ذات الوقت بقاء الأمور على حالها.

واستطلعت صحيفة "فيدموستى" الروسية آراء عدد من المحللين حول ما جاء بالمؤتمر الصحفى الموسع الذى عقده ميدفيديف فقال يفجينى جونتماخر المحلل السياسى إن ميدفيديف اختار صيغة موسعة للمؤتمر لضمان إيصال آرائه إلى أكبر عدد ممكن من المواطنين، استعدادا للانتخابات الرئاسية القادمة.

وفى معرض تعليقه على ما أعلنه ميدفيديف من أن روسيا لن تدعم أى قرار فى مجلس الأمن يدين سوريا، قال جونتماخر "من الخطأ اعتبار ذلك بمثابة تراجع أمام رئيس الوزراء فلاديمير بوتين فهذا الإعلان موجه بالدرجة الأولى للغرب".

أهم الاخبار