مصر تطرد كاتبا أمريكيا انتقد وزير الثقافة

عالمية

السبت, 11 ديسمبر 2010 09:03
كتب : محمد ثروت

فاروق حسني وزير الثقافة

قالت صحيفة "الواشنطن بوست" الأمريكية إن مصر منعت اليوم السبت كاتب أمريكي شهير من دخول البلاد وأعادته

الي بلاده لأنه سبق أن هاجم وزير الثقافة المصري ونسب له قوله أنه سيحرق الكتب الاسرائيلية في وزارته وأن هذا كان أحد اسباب الحملة التي أدت لخسارته رئاسة اليونسكو .

ونقلت الصحيفة – بحسب تقرير لوكالة

الأسوشيتدبرس - عن مسئول في مطار القاهرة الدولي قوله إن المؤلف والمترجم الأمريكي "ريموند ستوك" أعيد لبلاده مرة أخرى بعد وصوله إلى القاهرة قادما من لندن، حيث تم وضع اسمه على القائمة السوداء.

وأشارت الصحيفة إلى أن "ستوك" ترجم العديد من مؤلفات

الروائي المصري الراحل نجيب محفوظ الحائز على جائزة نوبل للسلام، وسبق له العمل في مصر في التسعينيات.

وقالت إن المتحدثة باسم السفارة الأمريكية في القاهرة "اليزابيث كلوتون" رفضت التعليق على منع ستوك من دخول مصر.

ونوهت الصحيفة إلى أن ستوك كتب مقالا لاذعا العام الماضي انتقد فيه وزير الثقافة فاروق حسني الذي خسر الانتخابات على رئاسة اليونسكو، وذلك بعد الضجة التي أثارتها تصريحات حسني بأنه سيحرق الكتب الإسرائيلية .

 

أهم الاخبار