ن. تايمز: الناتو يستهدف أطفال أفغان

عالمية

السبت, 14 مايو 2011 20:03
نيويورك -أ ش أ:

انتقدت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية اليوم السبت تسبب غارات حلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان في مقتل أطفال أفغان، وحذرت من انعكاساتها السلبية، وذلك في أعقاب تسبب غارة لقوات الناتو أمس في مقتل صبي في بلدة بإقليم نانجهار شرقي أفغانستان .

وذكرت الصحيفة، في تقرير لها علي موقعها الالكتروني مساء اليوم السبت، أن مقتل الصبي هو الحادث الثاني من نوعه في غضون ثلاثة أيام، حيث سبق أن قتلت قوات الناتو شرطيا وفتاة صغيرة أثناء غارة على حي
سكني شرقي أفغانستان.
وأشارت إلى أن المتحدث باسم "ناتو" أقر بمقتل الصبي عن طريق الخطأ، والذي توفي صباح اليوم في إقليم "نانغهار" في بلدة "هيساريك" قرب العاصمة كابول، ورجح أن المنطقة تم اختراقها بشدة من قبل حركة "طالبان" المناوئة للغرب ولحكومة الرئيس الأفغانى حامد كرزاى.
ولفتت الصحيفة إلى أن حاكم البلدة عبدول خالد قال إنه كان يخشى من هجوم لطالبان على مركز تابع للحكومة، وطلب
مساعدة قوات الامن الافغانية المحلية، وتزامن في الوقت نفسه قيام القوات الامريكية بغارة وقتلوا عن طريق الخطأ طالب بالصف الرابع كان نأما في الحقل.
وأضاف حاكم البلدة- حسب الصحيفة - أن المظاهرات اندلعت في بلدة نارا، صباح اليوم احتجاجا على مقتل الصبي، وردد المحتجون الهتافات المعادية للولايات المتحدة وقاموا بالاشتباك مع قوات الشرطة في المدينة ،والتي قامت باطلاق الاعيرة النارية علي المحتجين لتفريقهم.
يذكر أن قتل المدنيين الأفغانيين عن طريق الخطأ بنيران قوات حلف الناتو أصبح مصدر خلاف عميق بين الرئيس كرزاي وحلفائه في حلف الناتو، كما أنه يعقد جهود كرزاي لكسب تعاطف الرأي العام الأفغاني في مواجهة حركة طالبان.

أهم الاخبار