رئيس نيجيريا:أنبوب الغاز النيجيرى الأوروبى مفيد لأفريقيا

عالمية

السبت, 14 مايو 2011 17:14
أبوجا -أ ش أ:


قال الرئيس النيجيرى جوودلووك جوناثان إن أنبوب الغاز الأفريقى الذى سينقل الغاز النيجيرى المسال إلى أوروبا مخترقا الصحراء الأفريقية الكبرى هو إنجاز من شأنه تعزيز مكانة أفريقيا الدولية وتحسين شروط استفادتها من أية اتفاقات مستقبلية للتجارة الحرة مع الإتحاد الأوروبى .

وأشار الرئيس النيجيرى - فى اجتماع عقده اليوم السبت مع أعضاء اللجنة الوطنية العليا للاشراف على تنفيذ هذا المشروع - إلى أن نيجيريا قد بدأت العمل فيه منذ العام 2007 من خلال

بناء احتياطيات التشغيل من انتاجها من الغاز الطبيعى الذى يتم تسييله وهى الاحتياطيات التى سيتم إستخدامها فى إعطاء دفعة العمل الاولى للأنبوب خلال الأعوام الخمسة والعشرين القادمة بفضل جهود المهندسين والخبراء من أبناء نيجيريا الأمناء على ثروة بلدهم الغازية المقدر احتياطيها بأكثر من 188 تريليون قدم مكعب قابلة للتسييل تفى بتشغيل الانبوب لمدة خمسة وعشرين عاما قادمة على أقل تقدير .

وتوقع رئيس نيجيريا أن يبدأ الضخ فى هذا الانبوب بحلول العام 2015 بنهاية ولايته الرئاسية الحالية .

من جانبها ، قالت ديزانى اليسون ماديوكى وزيرة البترول والطاقة النيجيرية إن هذا المشروع يعد أهم مشروعات الطاقة ذات الطابع الجماعى فى أفريقيا إذ يمتد الأنبوب على مسافة 4300 كيلومتر منطلقا من نيجيريا ليخترق الصحراء الافريقية الكبرى وصولا الى أوروبا ، قاطعا مسافة 2050 كيلومترا من الأراضى النيجيرية و 750 كيلومترا من أراضى جمهورية النيجر الواقعة الى شمال نيجيريا ليخترق بعد ذلك أراضى الجزائر لمسافة 2500 كيلومتر ليصل الأنبوب بعد ذلك الى مقصده الأخير فى أوروبا مخترقا مياه المتوسط .

أهم الاخبار