ثلثا البريطانيون يرفضون الحكومة

عالمية

الخميس, 12 مايو 2011 11:02
لندن-أ ش أ :


أشار استطلاع للرأي أجري في بريطانيا أن الحكومة الإئتلافية من حزبي المحافظين الديمقراطيين الأحرار فشلت في إقناع الشعب أنها أفضل بالنسبة لهم، وأن أكثر من ثلثي البريطانيين يعتقدون أن الحكومة الإئتلافية أضعف وأقل حزما ومشوشة حول مبادئها.
وأشار الاستطلاع الذي أجراه "معهد الحكومة" الى أن نحو النصف فقط من المستطلع رأيهم يرون تأثيرا لحزب الديمقراطيين الأحرار على سياسات الحكومة، بينما ترى الأغلبية أن حزب المحافظين حصل على أفضل إتفاق لتشكيل الحكومة.
وأشار المستطلع رأيهم إلى أنه على زعيم الديمقراطيين الأحرار نيك كليج التوقف عن لعب دور نائب رئيس الوزراء والحصول على منصب وزاري إذا أراد أن يلعب دورا يمكن متابعته لمعرفة سياساته وتقييمها.
وقال لورد أدونيس وزير النقل السابق من حزب العمال ومدير معهد الحكومة:"إنه من الصعب أن تلعب دورا في الحكومة بينما أنت جالس في مكتبك دون منصب وزاري."
وأشار الى أن التحالف الحكومي فشل في إقناع الناخبين بقيامه بدور إيجابي، مضيفا "أن خبرتهم في مجال التحالف خلال العام الأول من الحكم تبدو كما لو كانت سببا في تغيير رأيهم ضد هذا التحالف."
وجاء في استطلاع الرأي أن 63 في المائة من المشاركين يعتقدون أنه أمر سيئ فشل أي من الأحزاب في تحقيق فوز واضح في الانتخابات بارتفاع عن مستوى 55 في المائة منذ عام مضى.
ورأى 68 في المائة من المستطلع رأيهم أن التحالف خلق حكومة ضعيفة، بينما رأى 73 في المائة أن الحكومة أقل حسما، و80 في المائة يقولون إن الحكومة أكثر تخبطا بسبب أنها مكونة من حزبين.
وأشار 58 في المائة من المشاركين في الاستطلاع الى أن حزب الديمقراطيين الأحرار قد تخلى عن مبادئه بدخوله في تحالف مع المحافظين، بينما قال 44 في المائة إن الديمقراطيين الأحرار أثروا في سياسات الحكومة.

أهم الاخبار