معارك عنيفة قرب مصراته‮.. ‬والثوار‮ ‬ينتظرون أسلحة إيطاليا‮ ‬

عالمية

الاثنين, 09 مايو 2011 19:43
عواصم العالم ـ وكالات الأنباء‮ :‬

تجددت،‮ ‬امس،‮ ‬المعارك العنيفة قرب مدينة مصراتة‮ ‬غرب ليبيا التي‮ ‬تحاصرها قوات معمر القذافي‮ ‬بينما‮ ‬ينتظر الثوار في‮ ‬بنغازي‮ ‬وصول اسلحة من ايطاليا‮. ‬ودارت المعارك علي جبهات عدة في‮ ‬محيط مصراتة التي‮ ‬تبعد‮ ‬200‮ ‬كلم شرق طرابلس ابرزها الاكاديمية العسكرية وطريق المطار في‮ ‬الجنوب وبورقية في‮ ‬الغرب‮ . ‬وكانت المدينة استهدفت للمرة الاولي خلال اسبوع بقصف كثيف بقذائف الهاون وصواريخ جراد ردا علي هجمات الثوار‮ . ‬واكد الثوار انهم عززوا سيطرتهم علي بورقية فيما تتركز المعركة في‮ ‬منطقة المطار‮. ‬وقال عمر سالم‮ (‬48‮ ‬عاما‮) ‬قائد العمليات‮ :"‬نستعد للتقدم واحتلال المطار و هذا الامر قد‮ ‬يحصل في‮ ‬اي‮ ‬لحظة‮". ‬واضاف‮ :"‬لقد انتظرنا نحو اسبوعين لطرد جيش القذافي‮ ‬من محيط المدينة لمنع مواصلة قصفها‮". ‬وأكد قائد اخر هو احمد باسم ان الجيش متمركز في‮ ‬المطار ومخازن الذخيرة موجودة في‮ ‬السوق التونسية علي بعد‮ ‬5‭ ‬كلم جنوبا و نحتاج الي ان‮ ‬يقصفها الحلف الاطلنطي‮. ‬وقال سعدون المصراتي‮ ‬المتحدث باسم الثوار في‮ ‬بنغازي‮ (‬شرق‮) ‬للصحفيين‮ :"‬اذا استمر هذا الهجوم المتعمد لمنطقة الميناء فقد نجد انفسنا في‮ ‬وضع سييء جدا علي صعيد

التزود بالمياه والغذاء‮"‬،‮ ‬مضيفا ان المخزون الحالي‮ ‬قد‮ ‬يكفي‮ ‬لنحو شهر‮ . ‬واكد المصراتي‮ ‬ان الاسلحة الخفيفة التي‮ ‬يستخدمها الثوار في‮ ‬مواجهة دبابات قوات القذافي‮ ‬ومدفعيتهم‮ ‬غير كافية وقال ايضا‮ :"‬نريد اسلحة تغير المعطيات‮".‬

وفي‮ ‬روما اعلنت مصادر في‮ ‬وزارة الخارجية ان ايطاليا ستزود الثوار بمعدات دفاعية في‮ ‬اطار قرار مجلس الامن الدولي‮ ‬رقم‮ ‬1973‮ ‬الذي‮ ‬يفرض علي نظام القذافي‮ ‬حظرا علي الاسلحة‮. ‬واسفر النزاع الليبي‮ ‬عن سقوط آلاف القتلي حسب المدعي‮ ‬العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو اوكامبو بينما نزح اكثر من نصف مليون شخص معظمهم من العمال الاجانب منذ منتصف‮ ‬فبراير الماضي‮. ‬وأكد اندرس فوج راسموسن الامين العام لحلف شمال الاطلنطي‮ "‬الناتو‮" ‬ان لا مستقبل للعقيد معمر القذافي‮ ‬ونظامه،‮ ‬وذلك رغم اتساع نطاق النزاع بين قواته والثوار الليبيين المدعومين من الحلف الاطلنطي‮. ‬وأقر راسموسن بان النزاع المستمر منذ نحو شهرين‮ ‬ينبغي‮ ‬ان‮ ‬يحل بالوسائل السياسية وليس العسكرية‮. ‬وقال المسئول في‮ ‬الحلف لشبكة

سي‮ ‬ان ان الامريكية‮ :"‬علي القذافي‮ ‬ان‮ ‬يدرك سريعا ان لا مستقبل له ولنظامه و لقد بدأ العد العكسي‮ ‬بالنسبة اليه وازدادت عزلته‮".‬

واعرب عن تفاؤله الكبير برحيل القذافي‮ ‬في‮ ‬ضوء موجة الاحتجاجات في‮ ‬شمال افريقيا والشرق الاوسط ومقتل زعيم القاعدة اسامة بن لادن وتصاعد الضغوط علي طالبان في‮ ‬افغانستان‮. ‬واضاف‮ :"‬من الصعوبة بمكان ان نتصور ان الهجمات المنهجية لقوات القذافي‮ ‬علي الشعب الليبي‮ ‬ستتوقف ما دام القذافي‮ ‬في‮ ‬الحكم‮". ‬واضاف امين عام الناتو انه بهبوب رياح التغيير في‮ ‬شمال افريقيا والشرق الاوسط،‮ ‬وبمقتل زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن وبالضغط الذي‮ ‬تتعرض له حركة طالبان في‮ ‬افغانستان،‮ ‬فإنه‮ ‬يشعر بتفاؤل كبير بأن زمن القذافي‮ ‬قد انتهي‮. ‬يذكر ان العملية العسكرية التي‮ ‬يقودها الحلف لتطبيق قرار مجلس الامن باقامة منطقة حظر طيران فوق ليبيا لمنع نظام القذافي‮ ‬من استهداف المدنيين لم تفلح في‮ ‬ايقاف الهجمات التي‮ ‬تشنها قوات النظام علي المدن والبلدات الليبية‮. ‬وقال راسموسين إنه لأجل كسر حالة الجمود التي‮ ‬اعترت الموقف بين قوات القذافي‮ ‬من جهة وقوات المعارضة من جهة اخري علينا اول الامر ان نعي‮ ‬حقيقة ان لا حلا سياسيا للموقف الراهن‮ ‬بل نحتاج الي حل سياسي‮. ‬وكان الرئيس الامريكي‮ ‬باراك اوباما قد دعا الي الاطاحة بالقذافي‮ ‬وفعلا لعبت القوات الامريكية دورا بارزا في‮ ‬الاسبوع الاول من العملية العسكرية ضد النظام الليبي‮ ‬ولكنها تخلت عن هذا الدور بعد ذلك لحلف الاطلنطي‮.‬


أهم الاخبار