تحقيق فى ملابسات اختباء بن لادن بباكستان

عالمية

الاثنين, 09 مايو 2011 19:37
اسلام اباد- ا ف ب:


اعلن رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني اليوم الاثنين فتح تحقيق لتحديد كيف تمكن اسامة بن لادن من الاختباء في فيلا في باكستان لسنوات، مؤكدا ان بلاده لا يمكن ان تعتبر مسئولة وحدها عن تشكيل شبكة القاعدة وأفعالها.

وصرح جيلاني في مجلس النواب: "نحن مصممون على ان نكشف

بكل السبل الممكنة متى ولماذا كان اسامة بن لادن في ابوت اباد، لقد امرنا بفتح تحقيق".

واضاف ان "القاعدة لم تنشأ في باكستان" وذلك ردا على اتهامات خصوصا من واشنطن بحصول تواطؤ محتمل داخل الجيش او الاستخبارات الباكستانية.

وتساءل "من المسئول عن تشكيل القاعدة (في التسعينات)؟" و"من المسئول عن صنع اسطورة بن لادن؟"، في اشارة مبطنة الى الولايات المتحدة.

واضاف "من الضروري ان نذكر الاسرة الدولية بعقد التسعينات الذي شهد متطوعين عرب ينضمون الى الجهاد (المجاهدين الافغان ضد الاحتلال السوفياتي) والذي تحول الى القاعدة".

وكان المقاتلون الافغان يحاربون الجيش السوفياتي في الثمانينات بفضل مساعدة مالية وتسليح من وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية وبوساطة من الاستخبارات الباكستانية.

 

 

أهم الاخبار