سي آي إيه: بن لادن كان في مركز تحكم القاعدة

عالمية

السبت, 07 مايو 2011 19:17
واشنطن- أ ش أ:


قالت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سى آى إيه): إن مقاطع الفيديو التى تمت مصادرتها خلال عملية تصفية زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن توضح أن المبنى الذى قتل فيه كان مركز التحكم بالنسبة للتنظيم.

وذكر تليفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بى بى سى) مساء اليوم أن وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاجون) لم تبرر بعد الهدف من وراء نشرها هذه المقاطع.

ونشرت البنتاجون اليوم خمسة مقاطع قالت: إنه جرى مصادرتها خلال

العملية، فيما تبدو أربعة منها متشابهة إلى حد كبير، حيث يظهر بها بن لادن واقفا أمام الكاميرا ملقيا خطابا كما عهدناه خلال السنوات الأخيرة.

وقد بدأت هذه المقاطع الأربعة بعبارة: "من أسامة بن لادن إلى الشعب الأمريكى" وانتهت بعبارة: "فإما أن نعيش فى ظل الإسلام .. أو أن نموت موت الكرام" فيما تمت إذاعتها بصورة دون صوت.

أما المقطع الخامس -والذى يعد الأكثر تشويقا- هو ذلك الذى يظهر فيه بن لادن جالسا على الأرض داخل غرفة متواضعة مرتديا ملابس ثقيلة، فيما تبدو عليه علامات تقدم السن، الأمر الذى يبدو جليا بالنظر إلى لحيته التى تكاد تكون بيضاء بالكامل.

وخلال هذا المقطع يظهر بن لادن وهو يتابع ما يذاع عنه من أخبار فى المحطات العربية، وبخاصة قناة الجزيرة "الإخبارية."

ورجحت "بى بى سى" أن يكون الهدف من وراء عرض هذه المقاطع هو توضيح جوانب خفية من شخصية بن لادن يبدو خلالها فى صورة أضعف من تلك التى يرسمها الرأى العام له.

أهم الاخبار