هاييتي:اشتباكات عقب إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية

عالمية

الأربعاء, 08 ديسمبر 2010 08:59
بورت أو برينس : أ ش أ

اندلعت اشتباكات عنيفة في العاصمة الهاييتية بورت أو برينس في أعقاب إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت مؤخرا.

وذكر راديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم "الأربعاء" أن المئات من المواطنين خرجوا في شوارع العاصمة للتظاهر احتجاجا على النتائج التي كشفت عن حصول مرشح الحزب الحاكم جودى سيليستين على 22 \% من أصوات الناخبين ، وسيدة هاييتي الأولى سابقا ميريلاند
مانيجاد على 31 \% من الأصوات ، ليخوضا بذلك جولة إعادة في 16 يناير المقبل.

ومن ناحية آخرى ، حصل مغني البوب مايكل مارتيلى على 21 \% من الأصوات ، مما دفع المئات من مناصريه للمطالبة بإشراكه في جولة الإعادة.

وكان المراقبون الدوليون في هاييتي قد أكدوا أن الانتخابات التي

جرت مؤخرا سليمة بالرغم من المخالفات الجسيمة التي شابتها ، بينما ناشد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون كافة الأطراف التحلي بالهدوء ، محذرا من أن تردي الأوضاع الأمنية في البلاد سيعوق الجهود الرامية لاحتواء وباء الكوليرا.

يشار إلى أن هذه الانتخابات تجرى في الوقت الذي تعاني فيه هاييتي من انتشار مرض الكوليرا الذي أودى بحياة 2000 شخص حتى الآن ، كما أنها أول انتخابات تجرى في هاييتي منذ الزلزال المدمر الذي تعرضت له خلال شهر يناير الماضي.

أهم الاخبار